الأحد 14/يوليو/2024

بوتين يحذر من تدخل مباشر للناتو

بوتين يحذر من تدخل مباشر للناتو

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه لا يريد تدمير أوكرانيا محذرا من أي تدخل عسكري مباشر لحلف شمال الأطلسي “ناتو” (NATO). في حين قالت السلطات الأوكرانية: إن قصفا صاروخيا استهدف محيط العاصمة كييف صباح اليوم السبت.

وأعلن الحاكم العسكري لمنطقة العاصمة الأوكرانية كييف أن بلدة في المنطقة تدعى “زاباروجيا” قد تعرضت لقصف صاروخي صباح اليوم السبت. وقال: إن قوات الدفاع المدني توجهت إلى المكان المستهدف وإنه لا يوجد ضحايا في هذه المرحلة وإن الخدمات العامة لم تتأثر.

وفى الوقت نفسه أصابت أكثر من 50 قذيفة من العديد من قاذفات الصواريخ والمدفعية الثقيلة منطقة “نيكوبول” في المنطقة نفسها ما أدى لإصابة شخصين على الأقل.

وفي مدينة باخموت شرق دونيتسك أفادت مصادر محلية أن المدينة تعرّضت لقصف عنيف مجددا من القوات الروسية. وقالت المصادر: إن المعارك تجددت على حدود المدينة وإن القوات الروسية بعثت بتعزيزات عسكرية إلى المكان بعد شنّ هجوم عليها من محاور عدة.

من جهة أخرى أفادت مصادر إعلامية وعسكرية روسية ببدء انسحاب القوات الأوكرانية من منطقة باخموت جراء الهجوم الذي تشنّه القوات الروسية على هذا المحور.

سياسيا أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنه لا يوجد داع لشن ضربات مكثفة على العاصمة كييف مشددا على أنه لم يضع ضمن أهدافه أي خطة لتدمير أوكرانيا.

وأردف “ليست لدينا النية في تكرار الضربات على كييف ولكن لدينا مجموعة من الأهداف في 25 منطقة. نحن لم نحدد جميع الأهداف لغاية الآن ولكن سنحددها وندمرها”.

كما حذر الرئيس الروسي من تدخل عسكري مباشر لحلف الناتو في حرب أوكرانيا واصفا هذا السيناريو في حال حدوثه بأنه ضرب من الجنون.

وأضاف أن الصدام المباشر بين الناتو والجيش الروسي خطوة خطيرة للغاية ستؤدي إلى كارثة عالمية يجب أن تكون مجنونا حتى تقوم بخطوة من هذا النوع وآمل أن يكونوا أذكياء بما يكفي لعدم تحملها.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات