الإثنين 26/فبراير/2024

أمان: 39 مؤسسة تتبع الرئيس لا تخضع للمساءلة

أمان: 39 مؤسسة تتبع الرئيس لا تخضع للمساءلة

كشف تقرير صادر عن الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة “أمان” -الثلاثاء- عن وجود 39 مؤسسة تتبع رئيس السلطة خارج إطار المساءلة.

وأكدت أمان في تقرير عرض في جلسة نقاش برام الله بعنوان “واقع المساءلة حول المؤسسات التي تم اتباعها للرئيس” عدم وجود جهاز مساعد لرئيس السلطة لمتابعة المؤسسات التابعة للرئاسة إلى جانب عدم وجود محاسبة أو مساءلة لمسؤولي تلك المؤسسات.

وأشار إلى أنه يكتفى بما توصي به الأجهزة الرقابية والأمنية “الوقائي والمخابرات” تجاه المؤسسات أو القائمين عليها.

وأفصح التقرير عن أن 39 مؤسسة تتبع رئيس السلطة وتتنوع في طبيعتها “حكومية تابعة لمنظمة التحرير غير ربحية رئاسية” يمول معظمها من الخزينة العامة.

وتساءل التقرير عن قدرة رئيس السلطة على متابعة تلك المؤسسات والتقارير الصادرة عنها وهل لديه الوقت الكافي لذلك؟ مع أن عدد من تلك المؤسسات لا تسلم أو تنشر تقاريرها.

وأكد أن وجود هذه المؤسسات تحت سقف الرئاسة يعطيها نوعًا من الحصانة وعدم القدرة على مساءلة القائمين عليها.

وأشار إلى أن عددًا من هذه المؤسسات لا داعي لاتباعها لرئيس السلطة؛ نظرًا لاستنزافها للخزينة العامة ووجود مؤسسات مشابهة تقوم بالدور ذاته.

وتطرق التقرير إلى أن اتباع تلك المؤسسات لرئيس السلطة وربطها بالرئاسة جاءت نتيجة ظروف سياسية أو أسباب غير واضحة منها أحداث عام 2007 كربط وزارة الشؤون المدنية بالرئاسة في ظل حكومة شكلتها حماس لارتباط عمل تلك الوزارة بالجانب الإسرائيلي.

وأوصى تقرير “أمان” بإلغاء بعض المؤسسات التابعة للرئاسة؛ نظرا لوجود مؤسسات تقوم بالدور نفسه داعيًا إلى إسنادها لذوي الاختصاص والالتزام بمعايير الشفافية وسن قوانين عصرية لها.

كما أوصى بإجراء انتخابات عامة تشريعية ورئاسية لإيجاد مجلس تشريعي قوي يراقب عمل تلك المؤسسات إلى جانب الالتزام بالقانون الأساسي في إنشاء المؤسسات والهيئات.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات