الخميس 29/فبراير/2024

الثوري الإيراني: لن نسمح لدول بالمنطقة بالارتباط مع الأعداء

الثوري الإيراني: لن نسمح لدول بالمنطقة بالارتباط مع الأعداء

أكد قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي، اليوم الاثنين، أن بلاده لن تسمح لبعض دول المنطقة بالارتباط مع الأعداء.

وشدد “سلامي”، خلال تدشين عدد من السفن الحربية، أن “دول المنطقة ستكون شقيقة وصديقة، إذا لم تتحد مع الأعداء”.

وحذر “من الوجود الذي لا يمكن تحمله للكيان الصهيوني في الأراضي الإسلامية، وبالقرب من حدود إيران”.

وقال: “إنهم يخلقون انعدام الأمن، والكيان الصهيوني شجرة لا جذور لها، ولا يستطيع توسيع فروعه في الأراضي الأخرى”.

وأضاف أن “بعض الدول في منطقة الخليج تعتقد أن الكيان الصهيوني يمكن أن يملأ فراغ غياب أمريكا التي تبدو عظيمة، بينما هذه سياسة فاشلة، ولم يكن الوجود الأمريكي في المنطقة سوى فرض حروب واسعة على الشعوب”.

وأكد أن “في الواقع انتهى زمن الاعتماد على المعدات والأسلحة الأجنبية، ولسنا بحاجة إلى أي أجنبي لصناعة السلاح الدفاعي، ولا نستطيع الحفاظ على أمننا القومي دون توسع القوة”.

يشار إلى أن كل من الإمارات والبحرين، اللتان تشاركان إيران حدودا بحرية، أقامتا علاقات دبلوماسية كاملة مع الاحتلال عام 2020، ضمن ما بات يعرف باسم “اتفاقات ابراهام”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات