الأحد 03/مارس/2024

الطالبة آمنة اشتية حرة بعد 6 أشهر من الاعتقال

الطالبة آمنة اشتية حرة بعد 6 أشهر من الاعتقال

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، الجمعة، عن الطالبة الأسيرة آمنة بلال اشتية من نابلس، بعد اعتقال دام 6 أشهر.

واستقبل مواطنون وعائلة اشتية ابنتهم المحررة آمنة على حاجز سالم العسكري في جنين، وسط الزغاريد والفرحة العارمة.

والأسيرة المحررة آمنة اشتية، هي طالبة في جامعة النجاح الوطنية، وقد اعتقلتها قوات الاحتلال بتاريخ 23/3/2022م، بعد دهم وتفتيش منزل ذويها في بلدة تل جنوب غرب نابلس.

ونشأت اشتية في عائلة مجاهدة ما استكانت وما أرهبتها السجون، فوالدها بلال اشتية، أسير محرر أمضى سنوات في سجون الاحتلال، وشقيقيها مالك ومعاذ أسيران محرران.

وأمضى معاذ أربع سنوات ونصفا في سجون الاحتلال، وأفرج عنه قبل عدة أشهر، بعد توجيه تهمة المسؤولية عن خلية لحركة حماس خططت لتنفيذ عملية أسر بمنطقة نابلس، واتهم كذلك بشراء “وسائل قتالية” للعملية، وتجنيد شبان”.

أما شقيقها الآخر مالك، فأمضى ما يقارب 6 أعوام في سجون الاحتلال على فترات متفرقة، الأمر الذي أخر تخرجه من كلية الهندسة الصناعية في جامعة النجاح الوطنية لسنوات.

وعانت العائلة أيضا من الاعتقالات السياسية المتكررة لدى أجهزة أمن السلطة، ورغم ذلك لم تلن عزائمهم، ولم يترددوا في السير في طريق المقاومة والجهاد.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة

الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة

الضفة الغربية – المركز الفلسطيني للإعلام شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الأحد، حملة دهم في أرجاء متفرقة من الضفة الغربية...