الإثنين 26/فبراير/2024

الدفاع عن الأطفال: 36 طفلاً فلسطينيا قتلهم الاحتلال منذ مطلع 2022

الدفاع عن الأطفال: 36 طفلاً فلسطينيا قتلهم الاحتلال منذ مطلع 2022

استشهد 36 طفلاً فلسطينيًّا بنيران جيش الاحتلال الصهيوني، منذ بداية العام الجاري، 2022، وفق معطيات نشرتها الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال، اليوم الخميس.

وبين الفرع الفلسطيني بالحركة العالمية للدفاع عن الأطفال، في تقرير له اليوم الخميس، أن من بين الشهداء 20 طفلاً فلسطينيًّا، أطلقت قوات الاحتلال النار عليهم في الضفة الغربية المحتلة.

ونشرت الإحصائية قبل الإعلان عن استشهاد الطفلة  ليان الشاعر (9 أعوام)، والتي استشهدت صباح اليوم الخميس، في مستشفى المقاصد بالقدس المحتلة، متأثرة بإصابتها في الرأس خلال العدوان الأخير على غزة.

وأشارت المنظمة إلى أنه “بين 5  إلى 7 آب/أغسطس الجاري، شن الجيش الإسرائيلي هجومًا على قطاع غزة أسفر عن استشهاد 16 طفلاً فلسطينيًّا، حسب الوثائق التي جمعتها الحركة.

وأكدت أنه “بموجب القانون الدولي، لا يمكن تبرير القوة المميتة المتعمدة إلا في الظروف التي يوجد فيها تهديد مباشر للحياة، أو إصابة خطيرة”.

وشددت أن “التحقيقات والأدلة التي جمعتها الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال تشير بانتظام إلى أن القوات الإسرائيلية تستخدم القوة المميتة ضد الأطفال الفلسطينيين، في ظروف قد ترقى إلى القتل خارج نطاق القضاء، أو القتل العمد”.

وشهدت غزة عدوانًا صهيونيًّا استمر ثلاثة أيام، دُمرت خلاله عشرات المنازل، وأسفر عن استشهاد 48 فلسطينيًّا، منهم 17 طفلاً، وإصابة 360 آخرين.

وكان آخر الشهداء الأطفال الذين ارتقوا إثر العدوان على غزة، الطفلة ليان الشاعر (9 أعوام)، التي استشهدت صباح اليوم الخميس، في مستشفى المقاصد بالقدس المحتلة، متأثرة بإصابتها في الرأس خلال العدوان.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات