السبت 25/مايو/2024

24 شهيدًا حصيلة العدوان الصهيوني على غزة

24 شهيدًا حصيلة العدوان الصهيوني على غزة

استشهد 24 مواطنا، بينهم 6 أطفال وسيدة (23 عاما)، ومسنة (77 عاما)، وأصيب أكثر من 203 مواطنين آخرين في آخر حصيلة للعدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة.

وبدأت قوات الاحتلال الصهيوني، عصر الجمعة، عدوانًا واسعًا على مواقع متفرقة في قطاع غزة، بعد أيام من التأهب والتلويح بالعدوان، في المقابل حملت حركتا حماس والجهاد الاحتلال المسؤولية وأكدتا أنه سيدفع الثمن.

وارتفعت الحصيلة مساءً، بعدما اقترفت قوات الاحتلال الصهيوني، مجزرتين؛ الأولى في في مخيم جباليا، نجم عنها 6 شهداء، منهم 5 أطفال، وأكثر من 20 إصابة، والثانية في رفح وأدت إلى ارتقاء شهيدين وأكثر من 30 إصابة، وفق إحصائية غير نهائية.

ووفق شهودٍ عيان؛ فإن طائرات الاحتلال قصفت بطائرات مسيّرة سيارة، وتمكن من بداخلها من الإفلات منها فأطلقت الطائرات الصهيونية تجاهه وتجاه المنطقة المكتظة بالسكان قرب أحد المساجد عددا من الصواريخ ما أدى إلى اقتراف مجزرة ووقوع عدد كبير من الشهداء والجرحى.

وفي رفح، أفاد مصدر محلي لمراسلنا، أن طائرات الاحتلال قصفت بعدة صواريخ منزلا في مخيم الشعوت في رفح المكتظ بالسكان، ما أدى لتدمير واسع في المنطقة وارتقاء شهيدين وإصابة أكثر من 30 آخرين منهم نساء وأطفال، نقلوا إلى مستشفى أبو يوسف النجار في المدينة.

وادعى جيش الاحتلال أنه استهدف قياديا بارزًا في سرايا القدس، دون تأكيدات فلسطينية.

وانتشلت طواقم الإسعاف شهيدة مسنة (77 عاما) وشابا (26 عاما)، ظهر السبت نتيجة استهداف طائرات الاستطلاع مجموعة من المواطنين في منطقة شعشاعة شرق جباليا شمال قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة، صباح السبت استشهاد مواطنين اثنين باستهداف صهيوني لأرض زراعية شرق مدينة خان يونس، جنوب قطاع غزة.

وحتى مساء الجمعة، استشهد 10 مواطنين، في غارات متفرقة شنتها طائرات الاحتلال الحربية في قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة رفع حالة الجهوزية والاستعداد في جميع المستشفيات ومحطات الإسعاف في قطاع غزة.

وقالت حركة الجهاد الإسلامي: إن العدو يبدأ حربًا تستهدف شعبنا، وعلينا جميعًا واجب الدفاع عن أنفسنا وعن شعبنا، وألا نسمح للعدو بأن يمرر سياساته الهادفة للنيل من المقاومة والصمود الوطني.

بدوره، قال الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم: إن العدو “الإسرائيلي” هو من بدأ التصعيد على المقاومة في غزة، وارتكب جريمة جديدة، وعليه أن يدفع الثمن، ويتحمل المسؤولية الكاملة عنها.

فيما يلي قائمة الشهداء:
1) تيسير محمود الجعبري (50 عامًا) من غزة.

2) سلامة محارب عابد (41 عامًا) من غزة.

3) عماد عبد الرحيم شلح (50 عامًا) من غزة.

4) يوسف سلمان قدوم (24 عامًا) من غزة.

5)  آلاء عبد الله قدوم (5 أعوام)، من غزة.

6) أحمد مازن عزام (24 عاماً)، من غزة.

7) محمد أحمد نصرالله (المدهون)، من الشمال.

8) دنيانا عدنان عطية العمور (23 عامًا)، من خانيونس.

9) فضل مصطفى زعرب (30 عامًا)، من خانيونس.

10) محمد حسن البيوك (35 عامًا)، من خانيونس.

11) تميم غسان حجازي (24 عاما)، من خانيونس.

12) أسامة عبد الرحمن الصوري (26 عاماً)، من خانيونس.

13) حسن محمد منصور (26 عاماً)، من الشمال.

14) نعامة طلبة محمد أبو قايدة (79 عاماً)، من الشمال.

15) عبد الرحمن علي إبراهيم (22 عاما)، من الشمال.

 

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات