الجمعة 12/يوليو/2024

استطلاع أمنيستي: غالبية الإسرائيليين يخافون رؤية العلم الفلسطيني

استطلاع أمنيستي: غالبية الإسرائيليين يخافون رؤية العلم الفلسطيني

أظهر استطلاع رأي أجرته منظمة العفو الدولية “أمنيستي”، أن غالبية الإسرائيليين يخشون رؤية العلم الفلسطيني، مبيناً وجود “فجوة كبيرة” في التعامل مع رفع العلم الفلسطيني، ومعناه، ورمزيته.

وأظهر الاستطلاع الذي نشرته المنظمة، اليوم الثلاثاء، أن غالبية المستوطنين، والفلسطينيين المقيمين في الأراضي المحتلة عام 48، ينظرون إلى رفع العلم الفلسطيني نظرة مختلفة تمامًا عن غيرهم.

وأشار تحليل “أمنيستي” إلى أن “هذه الفجوة هي نتيجة مباشرة لحملة التحريض الشرسة والمسعورة التي شنّها سياسيون ومؤسسات إعلامية وجهات إسرائيلية مختلفة ضد العرب الفلسطينيين والعلم الفلسطيني في السنة الأخيرة، والتي كانت تهدف لنزع الشرعية عن الهوية الفلسطينية والانتماء إليها”.

وكشف الاستطلاع أن نصف الفلسطينيين في الداخل المحتل يرون رفع العلم الفلسطيني جزءًا من الانتماء لهويتهم القومية والوطنية، و35% منهم يرون رفعه احتجاجًا على التمييز ضده.

وفي المقابل يرى أكثر من نصف الصهاينة أن رفع العلم الفلسطيني يرمز إلى عدم الاعتراف بوجود كيان الاحتلال.

حيث يرى 52% من الصهاينة أن رفع العلم الفلسطيني سببه عدم الاعتراف بكيان الاحتلال، و14.5% منهم يرون فيه دعمًا لتنفيذ عمليات ضد الإسرائيليين.

وبيّن الاستطلاع أن 66% من الصهاينة ينسبون لرفع العلم الفلسطيني صفات ونوايا سلبية جدًّا.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات