الثلاثاء 18/يونيو/2024

موجة حر شديدة تقتل المئات وتجلي الآلاف في أوروبا

موجة حر شديدة تقتل المئات وتجلي الآلاف في أوروبا

لقي مئات الأشخاص في أوروبا مصرعهم؛ نتيجة موجة الحر الشديد التي تجتاح جنوب أوروبا، والتي بلغت 45 درجة مئوية، فيما أجلت السلطات الآلاف من منازلهم، في كل من إسبانيا، وفرنسا، والبرتغال، وجنوب بريطانيا.

وقالت وكالة “رويترز”، إنه من المتوقع أن تستمر موجة الحر خلال الأيام الثلاثة القادمة، لتصل معها درجة الحرارة في بعض المدن المركزية إلى 47 درجة مئوية، وهي أرقام صعبة جدا في أوروبا، التي اعتادت على طقس لطيف في أشهر الصيف، ودرجات حرارة في العشرينيات.

وبينت أن التوقعات تشير إلى أن المرتفع “الأوزوري” تحرك باتجاه مناطق أوروبا، نتيجة وجود كتلة هوائية باردة في المحيط الأطلسي، وتوقعت استمرار تأثير المرتفع الجوي على مناطق أوروبا بشكل شديد اليوم ويوم غد الاثنين، قبل أن يبدأ بالتراجع يوم الثلاثاء.

وتسببت موجة الحر التي اجتاحت إسبانيا بمصرع 360 شخصاً خلال أسبوع، فيما أجلت السلطات أكثر من 3000 شخص من منازلهم جراء حريق غابات ضخم، اندلع بالقرب من ميخاس بمقاطعة ملقة.

وفي البرتغال أعلنت وزارة الصحة مصرع 238 شخصا نتيجة موجة الحر خلال الفترة الواقعة بين الـ7 والـ 13 من الشهر الجاري، معظمهم من كبار السن، ودمرت حرائق الغابات 39550 هكتاراً منذ مطلع العام الجاري، وفقاً لبيانات من معهد الحفاظ على الطبيعة والغابات.

وفي فرنسا، قالت السلطات في بيان، إن أكثر من 12200 شخص تم إجلاؤهم من منطقة جيروند، في الوقت الذي يكافح أكثر من 1000 من رجال الإطفاء للسيطرة على الحرائق التي أتت على أكثر من عشرة آلاف هكتار من الأراضي.

وفي بريطانيا، أصدر خبير الأرصاد الجوية الوطني أول تحذير أحمر من الحرارة الشديدة لأجزاء من البلاد يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات