الأربعاء 17/يوليو/2024

دعوات متواصلة للحشد في صلاة العيد بالأقصى والإبراهيمي

دعوات متواصلة للحشد في صلاة العيد بالأقصى والإبراهيمي

تتواصل الدعوات للحشد والمشاركة في أداء صلاة العيد في المسجد الأقصى المبارك بالقدس المحتلة، والمسجد الإبراهيمي في الخليل. 

وأكدت الدعوات ضرورة المشاركة الواسعة في الاعتكاف والرباط بالمسجد الأقصى، في فجر وجمعة عرفة ويوم عيد الأضحى المبارك. 

ولبى عشرات آلاف المواطنين، اليوم، نداء فجر وجمعة “يوم عرفة”، في ساحات المسجد الأقصى المبارك، رغم تشديدات الاحتلال العسكرية في القدس المحتلة. 

وكانت الناشطة فادية البرغوثي، المرشحة عن قائمة “القدس موعدنا”، قد دعت إلى مواصلة إعمار ساحات المسجد الأقصى المبارك بالمرابطين، خاصة في هذه الأيام المباركة من ذي الحجة ويوم عرفة وطوال أيام عيد الأضحى المبارك. 

وقال الناشط خالد براهمة: “إن الرباط والاعتكاف في المسجد واجب على من استطاع إلى ذلك سبيلا”، مؤكدًا أنه “لا يمكن للاحتلال أن يستفرد بالأقصى ما دامت عبادة الرباط قائمة ومستمرة، واستنفار المسلمين وشحذ هممهم لمواصلة نصرة المسجد الأقصى واجب على كل حر”. 

كما تتواصل الدعوات للحشد والمشاركة في أداء صلاة عيد الأضحى المبارك في المسجد الإبراهيمي في الخليل. 

وحثت الدعوات أهالي الخليل على المشاركة الواسعة وتلبية نداء المسجد الإبراهيمي في صلاة عيد الأضحى غدا، بالتزامن مع ما يتعرض له المسجد ومحيطه من تهويد واستيطان. 

وطالب النائب نايف الرجوب الفلسطينيين بالحشد والحضور في المسجد الإبراهيمي في الخليل، لأداء صلاة عيد الأضحى المبارك. 

وأكد أن على الجميع التوجه للأماكن المقدسة لا سيما المسجد الإبراهيمي؛ تلبية لنداء الله، وحماية لها من المحاولات الإسرائيلية لتهويدها وفرض السيطرة عليها.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات