الأحد 14/يوليو/2024

استطلاع يظهر عدم قدرة أي حزب إسرائيلي على تشكيل حكومة مستقرة

استطلاع يظهر عدم قدرة أي حزب إسرائيلي على تشكيل حكومة مستقرة

تنبأ استطلاع للرأي العام الإسرائيلي، بانتهاء الحملة الانتخابية في كيان الاحتلال، المقررة في تشرين الأول/أكتوبر القادم، دون قدرة أيٍّ من الأحزاب الإسرائيلية على تشكيل حكومة مستقرة يدعمها ما لا يقل عن 61 من أعضاء الكنيست (البرلمان).

وأظهر الاستطلاع الذي نشرته الإذاعة العبرية /إف أم 103/ صباح اليوم الثلاثاء (21-6) أنه “لو أجريت الانتخابات اليوم، فستحصل الكتلة اليمينية برئاسة رئيس الوزراء السابق وزعيم حزب الليكود اليميني بنيامين نتنياهو على 59 مقعدا، مقابل 55 للائتلاف الحالي برئاسة نفتالي بينيت، والذي يتكون من أحزاب يمينية ويسارية ومن المركز، إضافة للقائمة العربية الموحدة”.

وبيّن الاستطلاع أن “الليكود وحده سيحصل على 36 مقعدًا، في حين أن حزب يش عتيد (هناك مستقبل)، برئاسة وزير الخارجية يائير لابيد، سيحصل على 20 مقعدًا، وبعدهما الصهيونية الدينية بزعامة سموتريتش وبن غفير 10 مقاعد، وحزب أزرق وأبيض 8 مقاعد، وحزب يمينا 7 مقاعد، وكذلك حزب العمل وحزب شاس لكل منهما 7 مقاعد، ويهدوت هتوراة القائمة العربية المشتركة لكل منهما 6 مقاعد”.

كما أظهر الاستطلاع حصول حزب “إسرائيل بيتنا” بزعامة أفيغدور ليبرمان على 5 مقاعد، وحزب أمل جديد على 4 مقاعد، في حين لن يتجاوز حزب ميرتس اليساري نسبة الحسم.

يشار إلى أن هذا هو الاستطلاع الأول، وأجري وفقا للإذاعة بعد ساعات قليلة من اتفاق بينيت ولابيد من الائتلاف الحاكم في “إسرائيل” على تقديم مشروع قانون لحل البرلمان الإسرائيلي، ما يستدعي الدعوة إلى انتخابات مبكرة، هي الخامسة في غضون ثلاثة أعوام.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

الاحتلال يعتقل والدي منفذ عملية الرملة

الاحتلال يعتقل والدي منفذ عملية الرملة

القدس – المركز الفلسطيني للإعلام اعتقلت قوات الاحتلال مساء اليوم الاحد، والدي الشهيد المقدسي محمد شهاب، منفذ عملية الدهس بمدينة الرملة المحتلة....