الخميس 22/فبراير/2024

بركة: استشهاد الزبيدي دافع جديد لمواصلة مسيرة المقاومة

بركة: استشهاد الزبيدي دافع جديد لمواصلة مسيرة المقاومة

قال عضو قيادة إقليم الخارج في حركة “حماس”، علي بركة: إن استشهاد الأسير المحرَّر داود الزبيدي صباح اليوم الأحد، بمنزلة صبّ الزيت على النار المشتعلة في الأراضي المحتلة، ودافع جديد لمواصلة مسيرة المقاومة المتصاعدة ضد الاحتلال.

ويرى “بركة”، في تصريح صحفي مكتوب، أن استشهاد “الزبيدي” في ذات اليوم الذي يحيي فيه الشعب الفلسطيني الذكرى الرابعة والسبعين للنكبة يحمل دلالات مهمّة على مواصلة طريق المقاومة والتحرير، وإفشال مخططات الاحتلال الذي تتبنى شعار “الكبار يموتون، والصغار ينسون”.

وأكد أن “الزبيدي ورفاقه يمثلون امتدادًا لأجيال فلسطينية بدأت مسيرة النضال منذ بداية النكبة وحتى اليوم دون توقف”.

ودعا بركة إلى “أن يكون استشهاد الزبيدي مناسبة لتوحيد الصف وتجديد العهد مع المقاومة، ومزيد من الانخراط في صفوفها، واستهداف لمختلف مواقع الاحتلال وقطعان والمستوطنين، وتأكيد على ضرورة توفير الإسناد الكامل لقوى المقاومة في الضفة الغربية عموما وفي جنين خصوصا؛ لحمايتها من أي غدر صهيوني”، حسب تعبيره.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات