الإثنين 24/يونيو/2024

الحركة الإسلامية في الأردن تنظم وقفة احتجاجية نصرةً للأقصى

الحركة الإسلامية في الأردن تنظم وقفة احتجاجية نصرةً للأقصى
حذر النائب الثاني للمراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين، سعود أبو محفوظ، من “خطورة ما يخطط له الاحتلال يوم 29 أيار/ مايو الجاري، باقتحام جماعي وكبير وخطير للمسجد الأقصى المبارك”.

ودعا أبو محفوظ، في الوقفة الحاشدة التي نظمتها الحركة الإسلامية في مسجد الأردن بمدينة الزرقاء شرقي عمان، بعد صلاة الجمعة، إلى أن “تتهيأ الحكومة الأردنية للاقتحام الأكبر، وأن تقوم بالدور المطلوب إزاء ما يخطط له الاحتلال داخل المسجد الأقصى”.

وأشار أبو محفوظ إلى تصريحات سابقة لرئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينت، عندما كان وزيرًا للزراعة، قال فيها: “إن من العار علي ألا أقتحم الأقصى في كل أسبوع مرة”.  

وطالب أبو محفوظ “مجلس النواب الأردني بدعوة اتحاد البرلمانات العربية والإسلامية، لاجتماع عاجل وإصدار موقف شعبي يعبر عن الشعب الأردني، وموقفه مما يجرى في الأقصى من اقتحامات تهويدية”.

وختم بالقول: “لا نقبل التنازل، ولا نقبل التخاذل، والأقصى بحاجة إلى إنارة وتنوير. هنالك تقصير في تقديم الخدمات اللوجستية من وزارة الأوقاف الأردنية داخل المسجد الأقصى”.

من جهته، قال رئيس الحركة الإسلامية في الزرقاء، أيمن أبو الرب: إن “الاحتلال يطمع بالسيطرة على الأردن، تمامًا كما يسيطر على المسجد الأقصى”.

وأكد أبو الرب، في تصريحٍ له، أن الأردن لن تكون أرضًا بديلة للفلسطينيين، وأن الأردن للأردنيين، وفلسطين للفلسطينيين، وكلنا أردنيون لأجل الأردن وفلسطينيون لأجل فلسطين.

ووجّه التحية للمرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى، وقال: “أنتم تنوبون عن ملياري مسلم في دفاعكم عن المسجد الأقصى المبارك، فكل التحية والإكبار لكم على ما تقدمونه من تضحيات”.

وبارك أبو الرب العملية الفدائية التي حصلت في تل أبيب، مساء أمس الخميس، وأكد أنها تأتي رداً طبيعياً على ما يقوم به الاحتلال في المسجد الأقصى المبارك.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

أبو مرزوق يلتقي بوغدانوف في موسكو

أبو مرزوق يلتقي بوغدانوف في موسكو

موسكو - المركز الفلسطيني للإعلام التقى الدكتور موسى أبو مرزوق، رئيس مكتب العلاقات الدولية في حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، الممثل الخاص لرئيس...