السبت 13/أبريل/2024

العمل الإسلامي يستنكر زيارة الرئيس الإسرائيلي إلى الأردن

العمل الإسلامي يستنكر زيارة الرئيس الإسرائيلي إلى الأردن

استنكر حزب جبهة العمل الإسلامي، زيارة رئيس دولة الاحتلال الصهيوني، إسحاق هرتسوغ، إلى الأردن.

وقال الحزب، في بيان له، اليوم الخميس، إن “الزيارة تتعارض مع الموقف الشعبي الأردني، الذي يرى في الكيان الصهيوني العدو الأول للأمة”.

وأوضح أن استقبال الرئيس الصهيوني، “يمثل ضوءًا أخضر لمواصلة جرائمه بحق الشعب الفلسطيني، ويعكس تفاقم الفجوة بين الموقف الرسمي والشعبي تجاه مواجهة خطر المشروع الصهيوني الذي يتهدد الأردن”.

وبارك “الحزب” عمليات المقاومة، “التي تؤكد أن الشعب الفلسطيني وشعوب الأمة العربية والإسلامية لن تقر بهذا الاحتلال، ولن تمنحه الشرعية”.

ورأى الحزب أن “المؤامرات الإقليمية والدولية، لن تنجح في التصدي لروح المقاومة التي تسري في جسد الأمة، والتي تتأهب لمعركة العودة والتحرير”.

واستقبل الملك الأردني عبدالله الثاني، الأربعاء، رئيس دولة الاحتلال، إسحاق هرتسوغ، وبحث معه “التهدئة الشاملة في القدس، ومنع الاستفزازات التي تؤدي إلى التصعيد، مع اقتراب شهر رمضان”، وفق بيان صادر عن الديوان الملكي.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات