الثلاثاء 25/يونيو/2024

وقفة تضامنية بغزة رفضا لفصل دوتشه فيلله صحفيتين فلسطينيتين

وقفة تضامنية بغزة رفضا لفصل دوتشه فيلله صحفيتين فلسطينيتين

شارك عشرات الصحفيين الفلسطينيين في مدينة غزة، اليوم الأحد، في وقفة تضامنية مع صحفيتَين فصلتهما المؤسسة الإعلامية الألمانية “دويتشه فيلله”؛ بسبب تغريدات زعمت المؤسسة أنها “معادية للسامية”.

وندد المعتصمون بفصل مؤسسة “دويتشه فيلله” الألمانية الصحفيتين الفلسطينيين مرام سالم وفرح مرقة، وطالبوا بتحرك قضائي لإعادتهن إلى عملهن.

وطالب المشاركون في الفعالية التي نظمها “منتدى الإعلاميين الفلسطينيين”، الكتل الصحفية الفلسطينية واتحاد الصحفيين العربي الدولي، بالتحرك لحماية الصحفيين.

ودعا رئيس المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، سلامة معروف، مؤسسة “دويتشه فيلله” إلى “وقف سياستها تجاه الصحفيين العرب عامةً والفلسطينيين خاصةً، والتعامل بمهنية عالية”.

وشدد على “أهمية التحرك القضائي لإجبار المؤسسة الألمانية على التراجع عن قرارها”.

وأشار معروف إلى “جرائم الاحتلال بحق الإعلام الفلسطيني، خاصة في العدوان الأخير على غزة في أيار/ مايو الماضي”، وطالب بالوقوف لجانب الصحفيين الفلسطينيين، والتنديد بهذه الاعتداءات دوليا.

وقالت الصحفية مدلين خلة: إن “الوقفة تطالب بضرورة التراجع عن هذا القرار، وتوفير حماية اجتماعية ونقابية للصحفيتين مرام سالم وفرح مرقة وبقية الصحفيين العرب”.

وأعلنت المؤسسة الصحفية الألمانية، مؤخرا، فصل خمسة صحفيين عرب منهم سالم ومرقة، لاتهامهم بـ”معاداة السامية”.

وبيّنت المؤسسة أن “التحقيقات مستمرة بحق ثمانية صحفيين آخرين للسبب نفسه”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات