الثلاثاء 28/مايو/2024

موقع عسكري: إسرائيل تمنع دول البلطيق من تصدير أسلحتها لأوكرانيا

موقع عسكري: إسرائيل تمنع دول البلطيق من تصدير أسلحتها لأوكرانيا

أفاد موقع إلكتروني عسكري، أن “إسرائيل” حظرت تصدير أي أسلحة من إنتاجها إلى أوكرانيا، من جهة دول البلطيق، تخوفا على علاقاتها مع روسيا.

ونقل موقع “بريكينغ ديفينس” الأمريكي المتخصص في الشؤون التسليحية، عن مصادر مطلعة تأكيدها أن وزارة جيش الاحتلال بعثت في كانون الأول/ديسمبر الماضي، رسالة إلى إستونيا ولاتفيا وليتوانيا، جاء فيها أن الدولة العبرية سترفض أي طلب لتصدير أسلحة إسرائيلية الصنع إلى أوكرانيا.

وأوضح الموقع أن هذا التحذير الإسرائيلي المسبق، جاء بسبب اقتناع الدولة العبرية بأن الحكومة الأوكرانية تسعى إلى الحصول على صواريخ “سبايك” المضادة للدبابات، التي صممتها شركات إسرائيلية وألمانية.

ووصف الموقع هذا الرفض بأنه “إجراء احترازي لم يسبق له مثيل تقريبا، وتقف وراءه حاجة إسرائيل إلى الحفاظ على التوازن في علاقاتها مع روسيا”.

وأشار إلى أن “إسرائيل مهتمة بالحفاظ على قناة تواصل جيدة مع موسكو، لمواصلة عملياتها في سوريا ضد صادرات الأسلحة الإيرانية إلى حزب الله” اللبناني.

ولفت الموقع إلى أن هذا التحذير وُجه بالتزامن مع زيارة وزير الدفاع الأوكراني، أليكسي ريزنيكوف، إلى “إسرائيل” في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وسبق أن ذكرت وسائل إعلام عبرية، أنه “تحسبا لضرر محتمل قد يلحق بالعلاقات بين الجانبين؛  طلبت إسرائيل من الوزير الأوكراني خلال هذه الزيارة توخي الحيطة والامتناع عن إجراء أي حوارات صحفية داخل الكيان”.

وتفرض دولة الاحتلال -مثل الولايات المتحدة- قيودا صارمة على مبيعات أسلحتها، بما يشمل تقديم مشتريها ضمانات بعدم تسليمها إلى دول أخرى، دون موافقة الدولة العبرية.

وكانت الولايات المتحدة وافقت على تصدير دول البلطيق أسلحة فتاكة أمريكية الصنع إلى أوكرانيا، على خلفية التصعيد الحالي حول هذا البلد، بين روسيا وحلف الناتو.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات