السبت 24/فبراير/2024

توادّ ودفء.. حملة خيرية فلسطينية لدعم اللاجئين بالشمال السوري

توادّ ودفء.. حملة خيرية فلسطينية لدعم اللاجئين بالشمال السوري

تتواصل حملة “تواد ودفء، التي أطلقتها جمعية “خير أمة” المرخّصة في تركيا العام الماضي، لمساعدة اللاجئين الفلسطينيين والنازحين السوريين في مخيمات شمال سوريا.

وقال بلال شلبي، مدير التسويق في الجمعية: إن “الحملة استهدفت في العام الحالي حتى الآن 400 أسرة فلسطينية وسورية مهجّرة بمنطقتي عفرين وجنديرس بريف حلب، بالإضافة إلى منطقة عقربات بريف إدلب الشمالي، حيث تم توزيع مادة الفحم الخاص بالتدفئة على تلك العائلات”.

وأضاف أن “الحملة تأتي مع توقعات بمنخفض قطبي يضرب سوريا والمناطق المجاورة، حيث من المتوقع أن تصل درجة الحرارة ليلاً وخلال ساعات الفجر الأولى إلى ما دون الصفر”.

ولفت شلبي إلى أن هذه الحملة تندرج ضمن المشاريع الإنسانية الموسمية في الشمال السوري، بالتعاون مع منظمة آفاد التركية، مشيراً إلى استمرارها حتى 30 آذار/مارس القادم.

ويقيم في الشمال السوري قرابة 1500 عائلة فلسطينية، موزّعة على مخيمات ريفي حلب وإدلب، إضافة إلى بعض العائلات التي تقيم في مدن وبلدات الأخرى، في سياق أوضاع إنسانية ومعيشية صعبة، وفق مؤسسات حقوقية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات