عاجل

الجمعة 19/أبريل/2024

الريماوي: الاحتلال يخشى الصحافة الفلسطينية لأنها تفضح جرائمه

الريماوي: الاحتلال يخشى الصحافة الفلسطينية لأنها تفضح جرائمه

قال الأسير المحرر والصحفي علاء الريماوي: إن الاحتلال يخشى المنابر الإعلامية الحرة في الأراضي الفلسطينية، ويعدها متهمة بالتحريض لكونها تنقل جرائمه وتعرّي انتهاكاته.

وأشار الريماوي، في تصريح صحفي فور الإفراج عنه، إلى أن أجهزة مخابرات الاحتلال برّرت اعتقاله بسبب نقله ما يجرى في مدينة القدس عبر شاشة الجزيرة مباشر بالإضافة إلى نقل آراء الكتل والمرشحين في الانتخابات التي أجلت.

وشدد الريماوي على أن الاحتلال يتعاطى مع الصحافة الفلسطينية على أنها متهمة لأنها تفضح الجرائم الاحتلالية، ويعد ذلك مبررا لاعتقاله واعتقال غيره.

كما وكشف الريماوي عن انتهاكات الاحتلال والمحققين لإرغامه على فك الإضراب من خلال تلويث المياه تارة ووضع الطعام الشهي تارة ثانية وغيرها من الأساليب الأخرى.

وعبَّر الريماوي عن شكره لجميع زملائه الصحفيين وشرائح المجتمع والمؤسسات الرسمية والحقوقية والأهلية التي وقفت معه خلال اعتقاله.

ولفت إلى أن مخابرات الاحتلال حاولت الالتفاف على قرار المحكمة بتحديد موعد الإفراج عنه، مضيفًا: “وثقنا الاتفاق بالمشاركة بين المحامي وهيئة الأسرى؛ حتى لا يلتفّ الاحتلال عليه، كما أن عددا من الأسرى كانوا متأهبين بالانخراط في الإضراب عن الطعام في حال قررت مخابرات الاحتلال المراوغة وممارسة الخداع”.

ووصف الريماوي أوضاع الأسرى بالصعبة للغاية، لا سيما المرضى فهم في حالة يرثى لها، وتابع: “نحن أمام محرقة تستهدف الأسرى ولا سيما الأسرى الإداريين، وغادرت السجن وكان هناك اجتماع بينهم، وقرروا الشروع بالإضراب عن الطعام في الأيام القادمة؛ لوضع حد لمهزلة الاعتقال الإداري”.

وأفرجت قوات الاحتلال، عصر اليوم الخميس، عن الأسير الصحفي علاء الريماوي من مدينة رام الله، بعد أن أمضى شهرًا ونصفًا في الاعتقال الإداري في سجونها.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

استشهاد أسيرين من غزة في سجون الاحتلال

استشهاد أسيرين من غزة في سجون الاحتلال

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام قالت هيئة البث الإسرائيلية، مساء اليوم الخميس، إن معتقلين اثنين من قطاع غزة استُشهدا خلال إحضارهما للتحقيق داخل...