الأربعاء 19/يونيو/2024

إيطاليا تتبرع لـأونروا بـ 6.8 ملايين يورو لدعم برامجها الأساسية

إيطاليا تتبرع لـأونروا بـ 6.8 ملايين يورو لدعم برامجها الأساسية

أعلنت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، اليوم الجمعة (28-5)، عن تقديم إيطاليا تبرعًا بمبلغ 6.8 ملايين يورو (7.98 ملايين دولار)؛ دعمًا لبرامج الوكالة الأساسية.

وقالت “أونروا”، في بيان: “إن هذا الدعم من إيطاليا سيكون له أثر إيجابي مباشر على رفاه بعضٍ من أكثر الأشخاص المعرضين للمخاطر في الشرق الأوسط”.

ونقلت عن القنصل العام الإيطالي في مدينة القدس المحتلة، جيوسيبي فيديل أن “هذا التبرع يعكس الالتزام الراسخ لإيطاليا بدعم الأونروا في تقديم خدمات الصحة والتعليم والخدمات الاجتماعية للاجئين الفلسطينيين في الشرق الأوسط”.

وأشاد بجهود “أونروا” في تقديم الدعم الطارئ للفلسطينيين الأشد تأثرا بـ”الجولة الأخيرة” من استئناف العمليات العدائية في قطاع غزة، قائلا: “وتظهر مرة أخرى مدى أهمية وجود الأونروا على الأرض للوصول إلى الأشخاص الأشد احتياجا”.

بدوره أعرب مدير الشراكات بالوكالة في “أونروا” مارك لاسواوي، عن شكره لهذا التبرع بالقول: “نحن ممتنون للغاية لشعب وحكومة إيطاليا على هذا التبرع السخي الذي يأتي في وقته، وفي حين أن الأونروا تعمل في خضم ظروف مالية صعبة فاقمتها جائحة كوفيد-19 والعمليات العدائية الدراماتيكية الأخيرة في الأراضي الفلسطينية المحتلة”.

وأضاف: “هذا التبرع المناسب زمنيا سيساعد الأونروا على مواصلة تقديم الخدمات الأساسية للاجئي فلسطين في المنطقة، بما في ذلك التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية”.

وأشار إلى أن الحكومة الإيطالية كانت داعما طويل الأمد وشريكا إستراتيجيا لأونروا، لافتا إلى أنه في عام 2020، تبرعت إيطاليا بأكثر من 15 مليون يورو، والتي لعبت دورا حاسما في وقت واجهت أونروا فيه أزمة وجودية.

وتعرض قطاع غزة في العاشر من أيار/ مايو الجاري لعدوان كبير استمر 11 يوما استشهد خلاله 255 فلسطينيا معظمهم من الأطفال والنساء والشيوخ، وأصيب أكثر من 1600 آخرين.

وبحسب المكتب الإعلامي الحكومي بغزة؛ فقد تعرضت 1447 وحدة سكنية في غزة للهدم الكلي بفعل القصف الإسرائيلي، إلى جانب 13 ألفا أخرى تضررت جزئيًّا بدرجات متفاوتة.

وهدم جيش الاحتلال -بحسب التقرير الحكومي- كليًّا، 205 من منازل وشقق وأبراج سكنية، ومقرات 33 مؤسسة إعلامية، فضلا عن أضرار بمؤسسات ومكاتب وجمعيات أخرى.

وأفاد التقرير بتعرض 75 مقراً حكومياً ومنشأة عامة للقصف الإسرائيلي، تنوعت ما بين مرافق خدماتية ومقرّات أمنية وشرطية.

كما تضررت 68 مدرسة، ومرفقا صحيا، وعيادة رعاية أولية، تضررًا بليغًا وجزئيًّا بفعل القصف الشديد في محيطها، في حين تضررت 490 منشأة زراعية من مزارع حيوانية وحمامات زراعية وآبار وشبكات ري.

يشار إلى أن “أونروا” تقدم خدمات منقذة للحياة لحوالي 5.6 ملايين لاجئ من فلسطين، مسجلين لديها في أقاليم عملياتها التي تشمل الأردن ولبنان وسوريا والضفة الغربية، بما فيها شرقيّ القدس، وقطاع غزة.

وتشتمل خدماتها على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

شهيد وإصابات برصاص الاحتلال في الضفة

شهيد وإصابات برصاص الاحتلال في الضفة

بيت لحم - المركز الفلسطيني للإعلام استشهد الشاب بلال بللو - مساء الثلاثاء- متأثرا بإصابته برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيت فجار جنوب بيت...