الخميس 11/يوليو/2024

حملة مداهمات واعتقالات واسعة بالضفة والقدس

حملة مداهمات واعتقالات واسعة بالضفة والقدس

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي الليلة الماضية وفجر اليوم الاثنين، حملة اعتقالات ومداهماتٍ واسعة لمنازل المواطنين بالضفة الغربية والقدس المحتلة. 

ففي رام الله، داهمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال بلدات المغير وكفر نعمة ومخيم الجلزون برام الله، وشرعت بأعمال دهم للمنازل واعتقال مواطنين.

وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع والصوت تجاه منازل الأهالي في مخيم الجلزون شمال رام الله بعد اندلاع مواجهات في المخيم.

وشهدت بلدة كفر نعمة غرب رام الله اقتحاماً كبيرا تخلله مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال، أطلقت خلالها الأخيرة أعيرة المطاطية وقنابل الغاز والصوت.

واعتقلت قوات الاحتلال: صالح عطايا، واستولت على مركبته الخاصة، ومحمد عمر خويرة، وراسم اشتية، وعلي طه، وذلك بعد دهم وتفتيش منازلهم والعبث بمحتوياتها.

وفي نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب جعفر حدادة من منزله في شارع بيكر في المدينة، واعتقلت الشاب عمر إياد منصور من منزله في شارع ابن رشد بمنطقة الجبل الشمالي بالمدينة.

واقتحمت آليات الاحتلال نابلس من الجهة الغربية عبر حاجز الـ 17 ثم انسحبت منه، كما واعتقلت قوات الاحتلال الشاب هشام حامد عوادة بعد دهم وتفتيش منزله في مخيم عسكر الجديد شرقي نابلس.

وفي الخليل، داهمت قوّة كبيرة من جيش الاحتلال منطقة عصيدة في بيت أمر، واقتحمت أحد المنازل، وفتشته، وحطمت بابه الرئيسي، ثم اعتقلت صاحبه إبراهيم محمد أبو عيّاش.

واعتقلت قوات الاحتلال الشاب محمد البلعوطي المسالمة، بعد اقتحام منزله، في واد السيميا غرب مدينة دورا جنوب الخليل.

واعتقلت قوات الاحتلال المحرر عبد المهدي الزهور، وصبري الزهور من بلدة بيت كاحل غرب الخليل، كما واعتقلت في ساعة متأخرة من ليلة أمس الشاب رامي جرادات بعد اقتحام منزله وتفتيشه ببلدة سعير شرق الخليل.
 
وفي قلقلية، اندلعت أمس مواجهات عنيفة بين شبّان وقوات الاحتلال في قرية كفر قدوم شرق قلقيلية، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص صوب الشبان.

وفي القدس المحتلة، اقتحمت قوات الاحتلال بيت الشهيد مصباح أبو صبيح في كفر عقب شمال القدس، رغم أن البيت مغلق منذ أربع سنوات بقرار من سلطات الاحتلال بعد استشهاد أبو صبيح وتنفيذه عملية بطولية.

واعتقلت قوات الاحتلال الشاب محمد نجيب، أثناء توجه إلى عمله، علما أنه من سكان البلدة القديمة في مدينة القدس.

ويواصل الاحتلال حملات الاعتقال والدهم والتفتيش اليومية، ويتخللها إرهاب السكان وخاصة النساء والأطفال، ويندلع على إثرها مواجهات مع الشبان الفلسطينيين.

ورصد التقرير الدوري الذي يصدره المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة ارتكاب قوات الاحتلال (1854) انتهاكا بحق الشعب الفلسطيني وأرضه في الضفة الغربية والقدس المحتلة خلال شهر أكتوبر/تشرين أول الماضي.

ووثق التقرير استشهاد مواطنين اثنين، وجرح (154) آخرين بنيران قوات الاحتلال، التي اعتقلت (384) مواطنًا، وهدمت (16) منزلًا.

وبلغ عدد المعتقلين (384) معتقلا، وعدد الاقتحامات لمناطق مختلفة في الضفة والقدس (356) اقتحاما، وعدد الحواجز الثابتة والمؤقتة في مناطق مختلفة (388) حاجزا، وفق التقرير.

وصعدت قوات الاحتلال من عمليات مداهمة المنازل وتفتيشها وتخريب محتوياتها، حيث طالت (159) منزلا، مقابل (94) منزلا تمت مداهمتها الشهر السابق.

 

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات