الأربعاء 29/مايو/2024

حاكمة ميشيغان: ترمب متواطئ في مؤامرة اختطافي من مليشيات مسلحة

حاكمة ميشيغان: ترمب متواطئ في مؤامرة اختطافي من مليشيات مسلحة

قالت غيتشين ويتمير، حاكمة ولاية ميشيغان: إنّ رفض الرئيس الأمريكي دونالد ترمب إدانة الجماعات المتطرفة خلال المناظرة الرئاسية الأولى كان بمنزلة تحشيد للمليشيات للقيام بمؤامرات، وذلك بعد أن أفاد مكتب التحقيقات الفيدرالي بأنه أحبط خطة لاختطافها والإطاحة بحكومة الولاية.

وفي خطاب مباشر، أشارت ويتمير إلى التعليقات التي أدلى بها ترمب خلال المناظرة الرئاسية الأولى، والتي تجنب فيها التنديد صراحة بالجماعات العنصرية المنادية بتفوق الجنس الأبيض، على الرغم من الطلب منه التعليق على جماعة “براود بويز” اليمينية المتطرفة.

وأكدت ويتمير أن كلمات ترمب، والتي تضمنت القول ”انتظروا” كانت بمنزلة “صرخة للحشد” لجماعات مماثلة كانت وراء مخطط اختطافها.

وقالت: ”وقف رئيس الولايات المتحدة أمام الشعب الأمريكي، ورفض إدانة جماعات التفوق الأبيض. لقد سمعت هذه الجماعات كلمات الرئيس، وعرفت بأنها ليست توبيخاً”.

وأضافت: ”كلمات القادة لها أهمية، وعندما يجتمع القادة مع الإرهابيين المحليين أو يشجعونهم أو يتآخون معهم فإنهم يُشرعون أعمالهم، وهم متواطئون معهم”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات