الخميس 29/فبراير/2024

الكشف عن فيديو يظهر تعذيب جنود الاحتلال عمالاً قرب الخليل

الكشف عن فيديو يظهر تعذيب جنود الاحتلال عمالاً قرب الخليل

أظهرت لقطات فيديو ارتكاب مجموعة مما تسمى بقوات حرس الحدود الإسرائيلي جريمة مروعة بحق عمال فلسطينيين اعتقلوا على أحد الحواجز العسكرية قرب مدينة الخليل أثناء محاولتهم الدخول إلى الأراضي المحتلة عام 48 للبحث عن عمل.

وأظهر الفيديو تعرض العمال لتعذيب وحشي على أيدي جنود الاحتلال الذين ضربوهم بالعصي بشكل قاسٍ ومستمر وذلك بعد أن جردوهم من ملابسهم.

كما قيَّد الجنود العمال وطرحوهم أرضاً، وركلوهم في رؤوسهم حتى نزفوا الدماء وسط صرخات الألم التي قابلها جنود الاحتلال بالضحك والسخرية.

وحسب وسائل إعلام عبرية، فإن الجريمة نفذها خمسة من ضباط الاحتلال الموجودين على حاجز عسكري، وسرقوا أيضا أموالا من العمال بعد التنكيل بهم.

وارتكبت الجريمة قبل نحو شهر قرب معبر وادي الخليل أو ما يعرف بحاجز ميتار، وهو حاجز عسكري دائم وعبارة عن بوابة حديدية، ومسارب للمشاة، وبوابات تفتيش إلكترونية وأبراج عسكرية، ومسارب للسيارات وتوقف قوات الاحتلال الإسرائيلي فيه المركبات الفلسطينية وتفتش الركاب.

يشار إلى أن الشبان الفلسطينيين يضطرون للعمل في الأراضي المحتلة بسبب الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي تعيشها الضفة الغربية، وتحديدا في ظل جائحة كورونا.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات