الإثنين 20/مايو/2024

الجهاد تعلن تضامنها ووقوفها مع لبنان

الجهاد تعلن تضامنها ووقوفها مع لبنان

أعربت حركة الجهاد الإسلامي “عن بالغ مواساتها وتضامنها مع الشعب اللبناني في المصاب الجلل الذي أَلَمَّ به وببلده الصامد في وجه الحصار والتضييق، في مواجهة التحديات التي طالما استهدفت لبنان الحر والمقاوم”.

وقالت الحركة، في بيان لها: “إننا نشاطر ذوي الشهداء عزاءهم وأحزانهم على فقد أحبتهم وأبنائهم من ضحايا هذا الانفجار وهذه الفجيعة التي آلمتنا جميعاً، فالمصاب واحد والجرح واحد”.

وأكدت الجهاد: “أن بيروت بما تمثل في الوجدان الفلسطيني بشكل خاص والعربي بشكل عام، ستبقى عصيّة أمام كل التحديات”.

وعبرت الحركة عن ثقتها في أن وعي الشعب اللبناني وقواه الحيّة سيشكل بوابة أمل لتجاوز هذه المحنة الصعبة والتعافي من آثارها الأليمة، “حتى تظل بيروت رمزاً قومياً ووطنياً ومنارة للتحدي والصمود والحرية”، وفق قولها.

وشددت الحركة على أن الشعب الفلسطيني الذي هب بكل مؤسساته وهيئاته للتضامن مع لبنان ومساندته، يضع كل إمكاناته في خدمة الشعب اللبناني.

  ووقع انفجار ضخم في العاصمة اللبنانية بيروت، مساء أمس الثلاثاء، أوقع عشرات القتلى، وآلاف الجرحى، وخلف دماراً هائلاً في المنازل والممتلكات، وهو ما جعل محافظ بيروت يعلن المدينة “منكوبة” ويصف الانفجار بـ”هيروشيما”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات