الجمعة 19/أبريل/2024

إصابة جندي إسرائيلي بزجاجة حارقة بالقدس ومواجهات بالجلزون

إصابة جندي إسرائيلي بزجاجة حارقة بالقدس ومواجهات بالجلزون

أصيب -مساء اليوم الجمعة- جندي إسرائيلي خلال مواجهات اندلعت بين بلدتي العيزرية وأبو ديس شرق مدينة القدس المحتلة، كما شهد مدخل مخيم الجلزون شمال رام الله مواجهات أخرى مع الاحتلال.

ورشق الشبان الجندي بزجاجة حارقة خلال المواجهات المستمرة بمنطقة رأس قبسة بين بلدتيْ العيزرية وأبو ديس شرق القدس المحتلة.

وفي السياق ذاته، اندلعت في ساعات المساء، مواجهات على مدخل مخيم الجلزون شمال مدينة رام الله وسط الضفة الغربية. 

وذكر شهود عيان بأنّ قوات الاحتلال عمدوا إلى إطلاق الرصاص المطاطي والقنابل الغازية صوب الشبان والمنازل على مدخل المخيم الذي يقع بالقرب من مستوطنة بيت إيل المقامة على أراضي المواطنين.

وكان مدخل مدينة البيرة الشمالية القريب من مستوطنة “بيت إيل” شهد عصر اليوم مواجهات أخرى مع قوات الاحتلال، استخدمت خلالها القنابل الغازية والصوتية التي أطلقت بغزارة تجاه الشبان الذين وصلوا إلى المكان.

ويرشق الشبان الحجارة والزجاجات الحارقة خلال مواجهاتهم مع قوات الاحتلال خلال اقتحاماتها أو على حواجزها؛ شكلًا من أشكال مقاومتهم الاحتلال.

يذكر أن المستوطنين يشنون اعتداءات متواصلة على المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة، أثناء تنقلاتهم بين القرى ومراكز المدن، علاوة على مهاجمة المنازل والممتلكات الفلسطينية.

وتتعامل قوات الاحتلال مع ملقي الحجارة والزجاجات الحارقة على أنها مصدر يتهدد حياتهم، ومنحت جنودها الحرية الكاملة بإطلاق الرصاص الحي وإعدام أي شخص يلقيها صوبهم أو المستوطنين. 

كما وتلاحق قوات الاحتلال ملقي الحجارة والزجاجات الحارقة وتفرض عليهم أحكاما عالية وغرامات باهظة؛ في محاولاتها لثني الشباب الفلسطيني عن مقاومة الاحتلال والانتفاض في وجه جرائمه.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات