السبت 13/أبريل/2024

وقفة احتجاجية في برلين ضد مخطط الضم الإسرائيلي

وقفة احتجاجية في برلين ضد مخطط الضم الإسرائيلي

نظم اتحاد المرأة الفلسطينية الألمانية والتجمع الفلسطيني في هامبورج ومحيطها ومجلس الجالية الفلسطينية وقوى اليسار الألمانية في المدينة وقفة احتجاجية؛ استنكارًا لمخطط “إسرائيل” سرقة أراضي غور الأردن وشمال البحر الميت.

وأكد المشاركون أن مخطط “الضم” اعتداء صارخ على الأراضي الفلسطينية المحتلة سنة 1967، ويتعارض مع كل القوانين الدولية وقرارات الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وبينوا أن هذه الخطوة تعني سلب الأرض والمياه في الحوض الشرقي وسلة غذاء الضفة الفلسطينية، “كما أنها تحول دون قيام الدولة الفلسطينية الذي ارتضته الشرعية الدولية حلا عادلا للقضية الفلسطينية، وأن هذا ينذر بحروب طويلة في عموم المنطقة”.

وأصدرت القوى المشاركة بيانات طالبت فيها بضرورة أن تبادر دول الاتحاد الأوروبي والعالم بوقف التعاون العسكري بينها وبين “إسرائيل”.

ودعت الاتحاد الأوروبي لمقاطعة منتجات المستوطنات بالإضافة إلى الاعتراف الفوري بالدولة الفلسطينية، خاصة وأن 138 دولة تعترف بدولة فلسطين منها سبع دول من الاتحاد الأوروبي.

وتم توزيع كراسات على المشاركين يذكر فيها الأراضي التي كان يمتلكها الفلسطينيون ومراحل قضم الأرض والاستيطان من سنة 1948 إلى 2020.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات