الجمعة 23/فبراير/2024

محررون مقطوعة رواتبهم يعلنون الإضراب عن الطعام والدواء وسط رام الله

محررون مقطوعة رواتبهم يعلنون الإضراب عن الطعام والدواء وسط رام الله

أعلن الأسرى المحررون المقطوعة رواتبهم -مساء السبت- الإضراب المفتوح عن الطعام بدءًا من صباح الأحد، بعد رفض السلطة الفلسطينية صرف مستحقاتهم المقطوعة منذ 13 عامًا.

ويعتصم المحررون المقطوعة رواتبهم على ميدان الشهيد ياسر عرفات في رام الله، منذ 21 يومًا، مطالبين السلطة وحكومة اشتية بصرف رواتبهم أسوة ببقية الأسرى والمحررين.

وقال المحرر أمين اشتيه خلال الاعتصام: إن “المحررين وجدوا أنفسهم مضطرين للتوجه نحو الإضراب عن الطعام والدواء بعد أن طرقوا جميع الأبواب، دون أي تحرك من السلطة والحكومة والوزارات”.

وأشار إلى أن المحررين وجهوا رسائل لمدير المخابرات ورئيس السلطة والحكومة والفصائل وجميع المؤسسات، دون تحرك أو إعادة صرف الرواتب.

وأكد أن “ما يحدث جريمة يُمنع فيها القوت عن أبناء الأسرى في داخل السجون وخارجها”.

وقال: “إذا لم ير البعض أو يسمع فنحن ذاهبون إلى خطوات لا نحب أن نذهب إليها، فهنا مجموعة من الأسرى متجهون للإضراب عن الطعام والدواء”.

وأكد أن المحررين سيقدمون على خطوات أخرى منها تدويل قضيتهم وإسماعها للعالم العربي والإسلامي و”أحرار العالم”.

وقال: “ما يطلبه المحررون كفله القانون الفلسطيني ولن نغادر حتى نحصل على هذا الحق”.

وكان الأسرى المحررون المقطوعة رواتبهم نفذوا العام الماضي سلسلة فعاليات واعتصامات وإضرابًا عن الطعام لإعادة صرف رواتبهم المقطوعة منذ سنوات، على خلفية انتمائهم لحركة “حماس”، وأنهوا فعالياتهم بعد وعود بإعادة صرف رواتبهم، لكن ذلك لم يُنفذ.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

هنية يختتم زيارة إلى القاهرة

هنية يختتم زيارة إلى القاهرة

القاهرة - المركز الفلسطيني للإعلام اختتم وفد قيادة حركة حماس برئاسة إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي للحركة زيارته لمصر الشقيقة التي استغرقت عدة...