السبت 13/أبريل/2024

حماس: تعمّد الاحتلال استهداف الصحفيين محاولة بائسة لطمس الحقيقة

حماس: تعمّد الاحتلال استهداف الصحفيين محاولة بائسة لطمس الحقيقة

قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس): إن تعمّد جنود الاحتلال الإسرائيلي استهداف الصحفيين أثناء تغطيتهم مسيرات العودة وكسر الحصار شرقي قطاع غزة -الجمعة- محاولة بائسة لطمس حقيقته وعدوانيته وعنصريته.

وقال الناطق باسم الحركة حازم قاسم، في تصريح صحفي: إنّ استهداف الصحفيين اليوم امتداد لتاريخ طويل من جرائم الاحتلال ضد الإعلام الفلسطيني؛ بغرض إفساح المجال لروايته الكاذبة التي تتهاوى في كل مرة أمام بشاعة جرائمه.

وأكّد أن هذا السلوك من جيش الاحتلال يضرب عرض الحائط بكل القوانين والأعراف الدولية والإنسانية، مطالبًا بمحاكمة قادة الاحتلال ومعاقبتهم.

يشار إلى أن المصورين الصحفيين أسامة الكحلوت وحاتم عمر أصيبا بالرصاص الحي والمطاطي من جنود الاحتلال، الذين تعمّدوا استهدافهما مباشرةً خلال تغطيتهما اليوم مسيرات العودة شرقي قطاع غزة.

وأصيب اليوم 49 مواطناً بجراح مختلفة منهم 24 بالرصاص الحي واثنان من الصحفيين، خلال الجمعة الـ 69 لمسيرة العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات