الإثنين 26/فبراير/2024

أسرى من الجهاد يقررون الإضراب عن الطعام

أسرى من الجهاد يقررون الإضراب عن الطعام

قرر أسرى من حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام في منتصف يونيو الجاري حال لم تُعد السلطة رواتبهم المقطوعة.

ونقلت “صفا” عن مدير مؤسسة مهجة القدس ياسر مزهر أن أسرى الجهاد قرروا الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام في 15 يونيو حال لم تستجب السلطة لمطالبهم بإعادة رواتبهم المقطوعة.

وقطعت السلطة رواتب نحو 1100 جريح و400 أسير و1668 عائلة شهيد منذ أكثر من شهرين، جميعهم في قطاع غزة.

وكان رئيس وزراء رام الله محمد اشتية أعلن أنه سيصرَف راتب كامل لأسر الشهداء والأسرى دون شمل الأسر التي قُطِعت رواتبهم، وما نسبته 60% من رواتب الموظفين العموميين في السلطة الفلسطينية.

وفي الإطار، طالب الأسرى المقطوعة رواتبهم مؤسسة الرئاسة والأطر القيادية للسلطة الفلسطينية بإعادة حقهم المالي الكامل وعدم التمييز بين الأسرى على أساس الانتماء الحزبي والفصائلي.

وأوضحوا أنه “في شهر نوفمبر الماضي تم قطع رواتب أُسر أسرى قطاع غزة غير المنتمين لحركة فتح بشكل تام ونهائي”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات