الإثنين 20/مايو/2024

عكرمة صبري يدعو لشد الرحال للأقصى

عكرمة صبري يدعو لشد الرحال للأقصى

دعا الشيخ عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى ورئيس الهيئة الإسلامية العليا أهالي فلسطين لضرورة أن يشدوا الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك، وخاصة فيما تبقى من شهر رمضان، وذلك لحمايته من اعتداءات اليهود والمستوطنين وللرد على الافتراءات الإسرائيلية الظالمة بحق المسلمين المعتكفين.

ونبّه صبري إلى أن الاعتكاف في الأقصى يجوز من ناحية دينية في أي ليلة من ليالي السنة ولا يحق للاحتلال إخراج المصلين من الأقصى في ليالي الاعتكاف، مشددا أن ذلك يمثل اعتداء صارخا على حرية الأديان والعبادة.

وأكد صبري أن المسجد الأقصى للمسلمين وحدهم، وهم فقط من يقررون متى يدخلون ويخرجون من المسجد الأقصى المبارك.

وبيّن صبري أن الصلاة في الأقصى تعادل 500 صلاة، وفيها ثواب عظيم سواء أكانت فرضا أو سنة أو نافلة، وأردف: “إن شد الرحال فيه أجور مضاعفة في رمضان خاصة إذا استحضرنا نية الرباط ومواجهة اقتحامات الأقصى”.

ووجّه صبري تحيته لكل من يشد الرحال إلى الأقصى، قائلا: “تقبل الله طاعاتكم، ونسأل الله عز وجل أن ينتهي رمضان وقد تحققت الأماني وتغيرت الأحوال إلى أحسن حال وقد انتهى الاحتلال”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات