السبت 13/أبريل/2024

حماس تتلقى التبريكات في بيروت باستشهاد عمر أبو ليلى

حماس تتلقى التبريكات في بيروت باستشهاد عمر أبو ليلى

استقبلت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” في مخيمات بيروت المبارِكين باستشهاد بطل عملية سلفيت الشهيد عمر أبو ليلى.

وتوافد أهالي المخيمات وفاعلياتها السياسية والدينية، إلى مقرات الحركة في بيروت.

وألقى المسؤول السياسي للحركة في بيروت أبو خليل قاسم كلمة خلال اللقاء الذي نظم في مخيم برج البراجة، مشددا على أن “المقاومة هي حق من حقوق الشعب الفلسطيني، وهي خيار شعبنا وطريقه لاسترداد أرضه المسلوبة والدفاع عن مقدساته”.

بدوره، قال عضو القيادة السياسية للحركة في لبنان مشهور عبد الحليم، في كلمته بمخيم شاتيلا: إن “المقاومة في فلسطين مستمرة، وإنجازاتها تبهر العدو يوما بعد يوم، وإن دماء الشهداء في الضفة ستحقق النصر وستفشل صفقة ترمب، ودماء الشهداء في غزة ستفك الحصار عن القطاع”.

وشدد على أن تضحيات المرابطين في القدس هي التي ستحفظ للأمة مقدساتها وأقصاها، داعيا إلى مزيد من الوحدة الوطنية ضمن خيار المقاومة.

وأعلن جهاز الأمن العام الإسرائيلي “شاباك” -الثلاثاء الماضي- اغتيال منفذ عملية “أرائيل” عمر أبو ليلى بعد اشتباكات بمحيط منزل في قرية عبوين شمالي غرب مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

وجاء في بيان “شاباك” أن قوة من وحدة “يمام” الخاصة هي من نفذت عملية اغتيال أبو ليلى الذي رفض الاستسلام، وأطلق النار صوبها من داخل منزل الذي كان يتحصن فيه بقرية عبوين.

وذكر “شاباك” أن “عملية اغتيال أبو ليلى جاءت نتيجة جهد استخباري وأمني مكثف جرى منذ تنفيذه لعملية “أرائيل” وقتله جنديا ومستوطنا وإصابته جنديا آخر بجراح بالغة”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات