الأحد 19/مايو/2024

الإسلامية في جامعة الخليل تدعو لإجراء الانتخابات الطلابية

الإسلامية في جامعة الخليل تدعو لإجراء الانتخابات الطلابية

دعت الكتلة الإسلامية في جامعة الخليل بالضفة الغربية لعقد انتخابات مجلس اتحاد الطلبة، الذي تأجل استحقاقه للعام الخامس تواليًا، مؤكدة أن التأجيل يمثل إلغاءً لحقوق الطلبة الديمقراطية، وقرارًا يفتقر إلى المعايير القانونية والدستورية المنصوص والمتعارف عليها.

وأضافت الكتلة، في تصريح صحفي صادر عنها، أن هذه الدعوة تأتي من عمق رسالتها وحرصها على مصالح الطلبة بضرورة تشكيل أجسام نقابية فاعلة تعمل على تمثيل الطلبة، وتسعى بجد في سبيل الحفاظ على حقوق الطلبة وخدمتهم بعيداً عن التشويه المتعمد للمسيرة التعليمية والحركة الطلابية والذي يمارس من عدة جهات.

ودعت الكتلة الاسلامية إدارة الجامعة لإعادة النظر في موقفها بتأجيل إجراء انتخابات مجلس الطلبة، مع ضرورة الدعوة لإجراء نقاش فوري حولها، حيث تعدّ إلغاء الانتخابات تجاهلًا لتحقيق إرادة غالبية طلبة الجامعة وتغييب شريحة كبيرة ومهمة منهم، مطالبة بتوفير الأجواء المناسبة والفرص المتكافئة لجميع الكتل الطلابية لممارسة أنشطتها في الجامعة.

وشددت الكتلة الإسلامية أنها لا تهاب خوض التجربة الديمقراطية، وهي على أتم الجهوزية لخوض غمار الانتخابات في أي وقت، فلديها حصاد كبير من الأنشطة والخدمات التي ترتكز عليها، وثبات على المبادئ وتعهداتها في الالتزام بالعلم والمقاومة والإبداع، وهي على ثقة بقرار جماهير الطلبة في ظل توفير أجواء الحرية والديمقراطية.

وحول تداعيات الرضوخ لقرار تأجيل الانتخابات بينت الكتلة أن إدارة الجامعة سمحت للقوى الخارجية التابعة للسلطة والأجهزة الأمنية بالتدخل في شؤون الجامعة الداخلية.

ووجهت الكتلة الإسلامية رسالة مفتوحة لطلبة الجامعة مفادها أن يحافظوا على مكتسباتهم وحقوقهم الديمقراطية بانتخاب مجلس قادم يحقق لهم مطالبهم ويحافظ على حقوقهم، وأن يقفوا سداً أمام الضغوطات المختلفة التي تحاول اغتصاب حقوقهم الديمقراطية للمرة الخامسة تواليًا، والتي تسعى لتعكير الأجواء الأكاديمية للجامعة وتعقيد الحياة الجامعية على الطلبة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات