الإثنين 17/يونيو/2024

إدارة معتقل ريمون تعزل الأسير مالك حامد

إدارة معتقل ريمون تعزل الأسير مالك حامد

قال نادي الأسير الفلسطيني إن إدارة معتقلات الاحتلال أقدمت الليلة الماضية على قمع وعزل الأسير مالك حامد (23 عامًا) من بلدة سلواد.

وبين نادي الأسير أن عملية قمع وعزل الأسير حامد جاءت بعد مواجهة جرت بين الأسير وأحد السّجانين في معتقل “ريمون”؛ إذ سكب الأسير ماء ساخنا على السّجان، وذلك عقب الإعلان عن استشهاد الأسير فارس بارود من غزة، وإعلان الأسرى بالمقابل عن الاستنفار العام في كل المعتقلات غضبًا لاستشهاد رفيقهم.

وأوضح نادي الأسير أن الأسير حامد عاش الفترة الماضية في ذات الغرفة التي كان يتواجد فيها الأسير بارود قبل نقله يوم أمس إلى مستشفى “سوروكا”؛ حيث استُشهد بعد 28 عامًا من الاعتقال تعرض خلالها لكل أصناف التنكيل والتعذيب والإهمال الطبي، والعزل لسنوات طويلة كان آخرها أربع سنوات بشكل متواصل.

هذا وأكد نادي الأسير أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تتحمل المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير حامد، وكافة الأسرى في معتقلاتها، عادًّا أن أي مواجهة مع السّجان هو نتاج طبيعي عن الاعتداءات وعمليات التنكيل التي تنفذها بحق الأسرى على مدار الساعة.

يُشار إلى أن الأسير حامد معتقل منذ نيسان/ أبريل 2017، وقد صدر بحقه حُكمًا بالسّجن المؤبد مرتين؛ حيث هدمت سلطات الاحتلال منزل عائلته عقب اعتقاله، ووجهت له تهمة تنفيذ عملية دهس بالقرب من مستوطنة “عوفرا” المُقامة على أراضي محافظة رام الله والبيرة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

صرخة إلى كل المعمورة.. شمال غزة يموت جوعًا

صرخة إلى كل المعمورة.. شمال غزة يموت جوعًا

غزة -المركز الفلسطيني للإعلامبينما يحتفل المسلمون في أصقاع المعمورة بعيد الأضحى المبارك، يئن سكان شمال قطاع غزة تحت وطأة المجاعة المستمرة، في حين...

يونيسيف: غزة تشهد حربا على الأطفال

يونيسيف: غزة تشهد حربا على الأطفال

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام قال المتحدث باسم منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) جيمس إلدر إن القتل والدمار الذي يمارسه الجيش الإسرائيلي في...