الأربعاء 19/يونيو/2024

هكذا خدع ترمب عباس في آخر لقاء بينهما

هكذا خدع ترمب عباس في آخر لقاء بينهما

قال رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس: إنه التقى الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، 4 مرات، كان آخرها في نيويورك عام 2017، وطالبه بحل الدولتين، مؤكّداً أنه وافق على طلبه.

وأضاف عباس، خلال مقابلة أجراها مع عدد من الصحفيين والمفكّرين المصريين، أثناء زيارته القاهرة: “بعد أسبوعين من هذا اللقاء أعلن الرئيس الأمريكي القدس عاصمة لإسرائيل”.
 
وتابع: “هذا أمر لا يمكن القبول به، واتّخذنا قرارنا بمقاطعة الأمريكان منذ ذلك اليوم”، مشيراً إلى أن قضية بلاده “تمرّ بصعوبات بليغة ومشاكل مستعصية” مع أمريكا و”إسرائيل” وحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، بحسب تعبيره.

وأكّد عباس أنه قطع التواصل مع كل المسؤولين الأمريكيين؛ بعد إصرارهم على التمسّك بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي، وأنه منع المسؤولين الفلسطينيين من ذلك.

ومضى قائلاً: “لا يوجد أي شيء يمكن التفاوض عليه بعد إعلان أمريكا القدس عاصمة لإسرائيل”، في ديسمبر 2017.

وأوضح أن حل القضية الفلسطينية لن يتم إلا على ثلاثة مسارات؛ سياسي واقتصادي وأمني، ولا يمكن القبول بمسار منفصل عن الآخرَين.

كما أكّد أن الطريق المثلى للمصالحة الفلسطينية هو “إجراء الانتخابات في جميع الأراضي الفلسطينية (..) لو سقطنا (خسرنا) في الانتخابات سنسلّم السلطة لمن يخدم البلد”، وفق قوله.

وفي وقت سابق من أمس الجمعة، وصل عباس إلى العاصمة المصرية القاهرة، في زيارة تستغرق 3 أيام، لبحث آخر مستجدات القضية الفلسطينية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

شهيد وإصابات برصاص الاحتلال في الضفة

شهيد وإصابات برصاص الاحتلال في الضفة

بيت لحم - المركز الفلسطيني للإعلام استشهد الشاب بلال بللو - مساء الثلاثاء- متأثرا بإصابته برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيت فجار جنوب بيت...