الخميس 29/فبراير/2024

حماس تطالب فتح بوقف خطواتها الانفصالية وعقوباتها الجماعية

حماس تطالب فتح بوقف خطواتها الانفصالية وعقوباتها الجماعية

طالب الناطق باسم حركة “حماس” حازم قاسم قيادة السلطة وحركة فتح، وقف معارضتهم لمطالب شعبنا برفع الحصار عن غزة، ووقف خطواتهم الانفصالية، وتطبيق المتفق عليه بشأن المصالحة؛ لتعزيز الجبهة الداخلية في مواجهة مخططات الاحتلال والإدارة الأمريكية التصفوية.

وقال قاسم في تصريحٍ له مساء اليوم السبت تلقى “المركز الفلسطيني للإعلام” نسخةً منه: إن مهاجمة حركة فتح للجهود التي تبذلها الأطراف المختلفة الهادفة لمساعدة أهالي قطاع غزة، تعكس رغبتها في استمرار الأزمة الإنسانية التي يعاني منها قطاع غزة، لتحقيق أهداف فئوية.

وأضاف أن هذا الموقف المنفرد لقيادة حركة فتح يعكس توجهها المستمر في التغريد خارج الإجماع الوطني للفصائل والقوى الفلسطينية، التي تناضل من أجل رفع الحصار عن قطاع غزة.

وحذر بأن استمرار العقوبات التي تفرضها قيادة السلطة على قطاع غزة، يعزز جهود الإدارة الأمريكية والاحتلال “الإسرائيلي” بفصل قطاع غزة، وهي أحد متطلبات صفقة القرن.

يذكر أن حركة فتح وعبر العديد من ناطقيها ومسؤوليها، هاجمت أي إجراءات لتخفيف حصار غزة، أو العودة لتثبيت وقف إطلاق النار المبرم بعد عدوان 2014، زاعمة أن ذلك يتعارض مع المصلحة الوطنية العليا.

وتفرض السلطة التي تقودها حركة فتح عقوبات جماعية على قطاع غزة، منذ إبريل 2017، شملت تقليص الكهرباء، والدواء، والتحويلات الطبية، والرواتب، وإحالة آلاف الموظفين للتقاعد.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات