الثلاثاء 21/مايو/2024

تجدد الاشتباكات المسلحة بين فتح وأنصار الله في مخيم المية ومية

تجدد الاشتباكات المسلحة بين فتح وأنصار الله في مخيم المية ومية

تجددت الاشتباكات -مساء الخميس- في مخيم “المية ومية” للاجئين الفلسطينيين جنوب لبنان عقب هدوء ساد المخيم خمسة أيام جراء اتفاق توصلت إليه حركة حماس بين الأطراف المتنازعة.

وأفاد مراسل موقع جريدة “المستقبل” اللبنانية بتجدد الاشتباكات في مخيم “المية ومية” وسماع صوت القذائف الصاروخية في أجواء مدينة صيدا اللبنانية.

وأعلن المسؤول السياسي لحركة “حماس” في لبنان أحمد عبد الهادي -السبت الماضي- عن التوصل إلى اتفاق وقف إطلاق نار بمخيم “المية ومية”، مشددًا على أنه يتطلب التزامًا تامًّا من جميع الأطراف في المخيم.

وقتل عنصران من حركة فتح في مخيم “المية ومية” للاجئين الفلسطينيين في صيدا، الثلاثاء الماضي.

وذكرت “الوكالة الوطنية للإعلام” اللبنانية الرسمية أن الاشتباكات جرت بين حركتي “فتح” و”أنصار الله”.

وذكرت أن عنصريْن في فتح قُتلا في الاشتباكات، وأصيب الشيخ إبراهيم سلامة وهو مندوب حماس في اللجنة الشعبية داخل المخيم أثناء مساعيه لوقف إطلاق النار.

ولم يصمد اتفاق وقّع يوم الاثنين الماضي لوقف إطلاق النار في المخيم بين فتح وأنصار الله برعاية حماس، وظلّ عرضةً للخروقات طوال الليل وحتى ساعات الفجر، بعدما تجددت الاشتباكات التي استخدمت فيها الأسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات