الثلاثاء 28/مايو/2024

أجهزة السلطة تعتقل وتستدعي 5 مواطنين منهم 4 محررين

أجهزة السلطة تعتقل وتستدعي 5 مواطنين منهم 4 محررين

تواصل الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة حملات ملاحقة الأسرى المحررين وطلبة الجامعات على وجه الخصوص، بالتزامن مع حملة الاعتقالات التي شنّتها قوات الاحتلال ضد المواطنين في الضفة الغربية.

واعتقلت الأجهزة، الليلة، ضمن حملتها 3 مواطنين منهم محرّرَان، واستدعت محررين آخرين، فيما تواصل اعتقال آخرين منهم مضربون عن الطعام لاعتقالهم دون سند قانوني، وفق حرية نيوز.

ففي الخليل اعتقلت المخابرات العامة الأسير المحرر والمعتقل السياسي السابق حسام الهشلمون بعد اقتحام منزله تمام الساعة الواحدة فجرًا.

في سياق متصل، استدعت مخابرات السلطة في الخليل الأسيرين المحررين أحمد أبو راس ومحمد حريبات للمقابلة، وهما من كوادر حركة الجهاد الإسلامي.

كما اعتقل جهاز الأمن الوقائي في بيت لحم الشاب جميل العروج بعد اقتحام منزله وتفتيشه مساء أمس.

بدورها اعتقلت المخابرات العامة في نابلس الأسير المحرر محمد زكي بداح، وذلك ضمن حملتها ضد أبناء الجهاد الإسلامي في مخيم عسكر.

من جهته يواصل الشاب عمر غسان السعدي (18 عاما) إضرابه المفتوح عن الطعام بسبب اعتقاله لدى المخابرات العامة في نابلس على “ذمة المحافظ” منذ 27 يوما ومنع عائلته من زيارته.

وفي طولكرم احتجزت المخابرات أمس، 17 مواطنا لمدة 4 ساعات بسبب احتجاجهم على نقطة ربط خط كهرباء (طولكرم – بلعا – كفر اللبد)، تعرضوا خلالها للضرب والاعتداء.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات