الجمعة 12/أبريل/2024

معطيات: 91 % من اللاجئين في غزة مقتنعون بحتمية عودتهم

معطيات: 91 % من اللاجئين في غزة مقتنعون بحتمية عودتهم

كشفت معطيات فلسطينية، تمسك اللاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة بحق العودة، إلى أراضيهم التي هجروا منها عقب النكبة عام 1948.

وجاء في المعطيات التي نشرها، اليوم الثلاثاء، مركز الدراسات والرأي العام بجامعة الأقصى في قطاع غزة، أن 82% من الفلسطينيين يمتلكون المعرفة الكافية عن حق العودة، الأمر الذي يجعل قاعدة الحق راسخة.

وأظهر الاستطلاع أن نسبة 98% من اللاجئين متمسكون بحق العودة لأوطانهم وأراضيهم التي هجروا منها عام 1948، بينما أظهر أن نسبة 72% يمتلكون معلومات كافية عن مدنهم وبلداتهم التي هجروا منها، وأن 91% من اللاجئين يمتلكون قناعة مؤكدة في إمكانية تحقيق حق العودة.

وأشار الاستطلاع إلى أن 92.5% من اللاجئين المستطلعة آراؤهم، أكدوا أن تطبيق الأمم المتحدة قرارات الشرعية الدولية فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية سيساهم في تحقيق العودة، بينما يشير إلى أن 72% غير متفائل في تحقيق العودة استناداً لقرارات الأمم المتحدة.

وحول الوسائل المتخذة من أجل تحقيق العودة؛ بيّن الاستطلاع أن نسبة 55.4% من اللاجئين أقروا أن المقاومة هي أفضل السبل لتحقيق العودة لبلداتهم ومدنهم التي هجروا منها، في مقابل 22%  من اللاجئين أكدوا أن أفضل الوسائل هي المقاومة بالتزامن مع المفاوضات السياسية التي تعمل بدورها على تأكيد مبدأ حق العودة وترسيخها.

ووفقاً لنتائج الاستطلاع؛ أكد 98% من اللاجئين المستطلَعين، عدم قبولهم بتوطين اللاجئين في أماكن وجودهم في الشتات، كما وأظهر أن نسبة 63%  يؤيدون اللجوء إلى المحاكم الدولية لإرغام “إسرائيل” على تطبيق مقررات الأمم المتحدة الخاصة بحق العودة، فيما يرى 37%  عدم جدوى اللجوء للمحاكم الدولية لعدم قدرتها على الضغط على “إسرائيل” لتنفيذ القرارات الدولية.   

وبدأ الفلسطينيون في قطاع غزة  في 30 آذار/مارس الماضي حركة احتجاجية أطلق عليها “مسيرة العودة” بالتزامن مع ذكرى “يوم الأرض”، وستختتم بذكرى النكبة في 15 آيار/مايو، للمطالبة بتفعيل “حق العودة” للاجئين الفلسطينيين ورفع الحصار المحكم الذي تفرضه “إسرائيل” على قطاع غزة منذ أكثر من عشر سنوات.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات