الأربعاء 29/مايو/2024

مستوطنون يقتحمون قبر يوسف واعتقالات في الضفة المحتلة

مستوطنون يقتحمون قبر يوسف واعتقالات في الضفة المحتلة

اقتحم مئات المستوطنين، فجر اليوم الخميس، منطقة قبر يوسف شرق نابلس وسط مواجهات واعتقالات امتدت لمناطق أخرى من الضفة الغربية المحتلة.

 وأفاد شهود عيان أن حافلات الاحتلال برفقة دوريات الاحتلال، تجمعت بعد منتصف الليل قبالة حاجز بيت فوريك شرق نابلس، ثم اقتحمت المدينة عبر شارع عمان؛ حيث رشقها الشبان بالحجارة وأشعلوا الإطارات المطاطية بالشوارع.

 واقتحم جنود الاحتلال بناية في بلاطة البلدة الملاصقة لمنطقة القبر، واعتقلوا الشابين مسعود دويكات وماجد الأسمر.

وامتدت المواجهات إلى مداخل مخيم بلاطة وشارع القدس، فيما سمع صوت قنابل الصوت بكثافة.

 وفي جنين اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني  فجر الخميس ثلاثة مواطنين خلال مداهمة أنحاء مختلفة من المحافظة.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا، إن العملية العسكرية بدأت في مدينة جنين حين داهمت قوات الاحتلال خمسة منازل في حي البساتين ونكلت بأصحابها وهم: مهند، وعصام، ومحمد مشارقة، وشادي جرار، وغالب أبو بكر.

وأشاروا إلى أن جنود الاحتلال حققوا ميدانيا مع أصحاب المنازل، وأحدثوا خرابا في الممتلكات، واعتقلوا الشاب سالم غالب أبو بكر.

كما اعتقلت قوات الاحتلال  الشاب محمد طلال جلامنة عقب مداهمة منزله في مخيم جنين، حيث تعرضت قوات الاحتلال للرشق بالحجارة من الشبان.

واعتقلت قوات الاحتلال في بلدة دير أبو ضعيف في شرق جنين  الشاب محمد صافي عواد، وفتشوا منزل ذويه.

 وفي بلدة قراوة بني حسان شمال سلفيت اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان فجر اليوم، بعد اقتحامها.

وقالت مصادر محلية، إن الشبان المعتقلين هم، الأخوين أحمد ومحمود عبد الكريم مرعي، والشاب نور الدين جمال مرعي.

وأوضحت المصادر أن الاحتلال يشن حملة اعتقالات متواصلة في البلدة منذ أيام حيث اعتقلت يوم أمس الأول ثلاثة شبان.

ولفتت المصادر إلى أن الاعتقالات قد تكون على خلفية المسيرات السلمية التي وقعت على مدخل البلدة احتجاجاً على قرار ترمب.

كما اعتقل الاحتلال الشاب أمير كركش من العيسوية شرق مدينة القدس، واستدعى طفلين للتحقيق.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات