السبت 13/أبريل/2024

الطالب الكسواني في سجون الاحتلال.. تعذيب وإضراب عن الماء والطعام

الطالب الكسواني في سجون الاحتلال.. تعذيب وإضراب عن الماء والطعام

ضرب وتهديد وحرمان من النوم، ونقل من زنزانة إلى أخرى، وشبح لساعات طوال من اليوم، وطعام رديء تكون الفئران والصراصير قد سبقته إليه وشاركته إياه، وضغوط نفسية وجسدية لا تتوقف.. كل هذه الأساليب وأكثر يتعرض لها الطالب الأسير عمر الكسواني -رئيس مجلس طلبة جامعة بيرزيت- هذه الأيام.

إضراب عن الماء
تفاجأ محامي نادي الأسير الفلسطيني مأمون الحشيم، اليوم الأربعاء، بحجم التعذيب الذي يتعرض له الكسواني، حيث رآه داخل المحكمة في سجن “عوفر “، قرب رام الله، وحاله يرثى له من أثر التعذيب.

وقال المحامي: إن المعتقل عمر الكسواني، وهو من بلدة بيت اكسا، أبلغ قاضي محكمة الاحتلال في “عوفر”، أنه مستمر في إضرابه عن الطعام الذي أعلن عنه منذ ثمانية أيام، وأنه توقف عن شرب الماء منذ يوم أمس؛ احتجاجاً على ظروف التحقيق القاسية التي يتعرض لها في معتقل “المسكوبية”، والمتمثلة بالتحقيق معه لساعات طويلة ومتتالية بالإضافة إلى حرمانه من النوم بشكل متواصل.

منع الزيارة
وأضاف المحامي الحشيم أن محكمة الاحتلال مددت اعتقال الكسواني للمرة الثالثة على التوالي، وذلك لمدة 6 أيام بذريعة استكمال التحقيق معه.

وأشار إلى أن أمر المنع من لقاء المحامي ما يزال قائماً بحق المعتقل الكسواني، وذلك حتى تاريخ الأول من نيسان القادم، وهو ما ينطبق على منع زيارة عائلته له لزيادة الضغوط عليه خلال التحقيق لنزع اعترافات.

اختطفه مستعربون
وكان الأسير عمر الكسواني قد اختطف من داخل حرم جامعة بيرزيت على يد قوات المستعربين في السابع من آذار الجاري، حيث تنكروا على صورة صحفيين، ومن ثم اعتقلوه، ونقلوه للتحقيق.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات