الإثنين 17/يونيو/2024

حصاد الانتفاضة في مارس.. مقتل 3 صهاينة واستشهاد منفذ عملية القدس

حصاد الانتفاضة في مارس.. مقتل 3 صهاينة واستشهاد منفذ عملية القدس

رصد موقع “الانتفاضة” في الأسبوع الثالث من شهر مارس 9 عمليات فدائية أدت إلى مقتل 3 صهاينة وإصابة 7 آخرين بجراح مختلفة، في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية والقدس المحتلتين، وذلك في إطار المتابعة والإحصاء المتواصل لانتفاضة القدس. 

ففي محافظة جنين، وبالقرب من مستوطنة “مابو دوتان” قُتل جنديان وأصيب 3 آخرون، اثنان منهم بجراح خطيرة، في عملية دهس نفذها الفدائي علاء قبها من بلدة برطعة بجنين.

وفي البلدة القديمة بالقدس المحتلة، قُتل صهيوني بعد ، طعنه الشهيد عبد الرحمن بني فضل.

وأصيب جنديان صهيونيان بجراح مختلفة، بعد رشقهم بالحجارة في المواجهات التي اندلعت في طولكرم وعوريف في مدينة نابلس.

كما أصيب مستوطنان بحجارة شبان الانتفاضة، بعد محاولتهم الاعتداء على الفلسطينيين قرب مستوطنة “كوخاف هشاحر” برام الله، وبلدة حوسان ببيت لحم.

وخلال الأسبوع الثالث من مارس، استهدفت مجموعة من الشبان، دوريات قوات الاحتلال في القدس المحتلة وقطاع غزة بثلاث عبوات ناسفة، دون أن يعترف الاحتلال بوقوع إصابات.

ووفق الإحصائية التي أعدها موقع الانتفاضة، فقد أصيب 119 مواطناً بالرصاص الحي والمطاطي، إضافة إلى إصابة العشرات بالاختناق بالغاز والاعتداء بالضرب، خلال المواجهات التي اندلعت في 91 نقطة مواجهة.

وشهدت هذه المواجهات إلقاء 14 زجاجة حارقة، في مناطق مختلفة بالضفة والقدس المحتلتين، خلال الأسبوع الثالث من شهر مارس للعام 2018.

وسجل موقع الانتفاضة خلال الأسبوع الثالث من شهر مارس، ارتقاء شهيد من الضفة الغربية المحتلة، وهو الشهيد عبد الرحمن ماهر بني فضل (28 عامًا) من بلدة عقربا قضاء نابلس، واستشهد بعد تنفيذه عملية طعن أدت لمقتل رجل أمن صهيوني.

واحتجزت قوات الاحتلال الصهيوني الشهيد بني فضل عقب تنفيذه العملية، لتصبح عدد الجثامين المحتجزة لدى قوات الاحتلال 17 جثماناً، وهم:

1_ عبد الحميد أبو سرور (19 عاماً) من مخيم عايدة -بيت لحم، استشهد بتاريخ 20/4/2016.

2_ محمد ناصر محمود الطرايرة (16 عاماً)، من الخليل، واستشهد بتاريخ 30/6/2016.

3_ محمد جبارة أحمد الفقيه (29 عاماً)، من صوريف – الخليل، واستشهد بتاريخ 27/7/2016.

4_ رامي محمد زعيم علي العورتاني (31 عاماً)، من نابلس، استشهد بتاريخ 31/7/2016.

5_ مصباح أبو صبيح (39 عاماً)، من سلوان بالقدس المحتلة، واستشهد بتاريخ 9/10/2016.

6_ فادي أحمد القنبر (28 عاما)، من القدس المحتلة، واستشهد بتاريخ 8/1/2017.

7_ الشهيد عادل حسن عنكوش (18 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

8_ الشهيد براء إبراهيم عطا (18 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

9_ الشهيد أسامة أحمد عطا (19 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

10_ الشهيد بدر كمال مصبح، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

11_ الشهيد شادي سامي الحمري، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

12_ الشهيد محمد خير الدين البحيصي، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

13_ الشهيد علاء سامي أبو غراب، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

14_ الشهيد أحمد حسن السباخي، من مخيم النصيرات، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

15_ الشهيد أحمد إسماعيل جرار (31 عامًا)، من وادي برقين في جنين، واستشهد بتاريخ 18/1/2018.

16_ الشهيد أحمد نصر جرار (22 عاماً)، من وادي برقين بجنين، واستشهد بتاريخ 6/2/2018.

17_ الشهيد عبد الرحمن ماهر بني فضل (28 عامًا) من بلدة عقربا قضاء نابلس، واستشهد بتاريخ 18/3/2018.

كما اعتقلت قوات الاحتلال 117 مواطناً فلسطينياً بينهم 23 طفلاً، وتركزت الاعتقالات في محافظات (الخليل، القدس، جنين، وبيت لحم، ونابلس، وطولكرم، وقلقيلية)، وبينهم أسرى محررون.

وخلال الأسبوع الثالث من شهر مارس، اعتقلت قوات الاحتلال الفدائي عبد الحكيم عاصي منفذ عملية الطعن قرب “اريئيل” والتي قتل فيها الحاخام “ايتمار بن جال” والتي وقعت بداية فبراير الماضي”.

ورفضت محكمة “الاستئناف” العسكرية التابعة لسلطات الاحتلال الصهيوني، طلب الأسيرة الفتاة عهد التميمي إجراء محاكمتها علنًا.

وأصدرت محاكم الاحتلال الصهيوني، منذ قرار مقاطعة الأسرى الإداريين المحاكم الإدارية، حوالي (90) قرارًا إداريًا ما بين أوامر جديدة أو تجديد لفترات أخرى.

وأفرجت سلطات الاحتلال الصهيوني، عن الأسير محمد وليد شواهنة من بلدة السيلة الحارثية غرب مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، بعد قضائه 16 عامًا بالأسر.

وخلال الأسبوع الثالث من شهر مارس، واصلت آليات الاحتلال المتمركزة شرق محافظات قطاع غزة، فتح نيران رشاشاتها اتجاه أراضي ومنازل المواطنين، حيث استهدفت هذه الآليات المنازل والأراضي أكثر من 8 مرات، إضافة لتوغلها شرق غزة ومحافظة خانيونس ومدينة رفح، ومخيم جباليا، ومنطقتي بيت لاهيا وبيت حانون.

كما استهدفت قوات الاحتلال خلال الأسبوع الثالث من شهر مارس، أراضي المواطنين ومواقع المقاومة بأكثر من 20 صاروخاً ومدفعية من طائرات ودبابات الاحتلال.

وفي ذات السياق واصلت قوات الاحتلال اعتداءاتها على الصيادين، حيث استهدفت زوارق الاحتلال مراكب الصيادين في عرض بحر قطاع غزة، 6 مرات.

ووفق متابعة موقع الانتفاضة خلال الأسبوع المنصرم، فقد واصل المستوطنون الصهاينة اقتحاماتهم اليومية للمسجد الأقصى المبارك، على شكل مجموعات، في الفترة الصباحية، وبلغ عدد الصهاينة المقتحمين للمسجد الأقصى أكثر من 531 صهيونياً.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

صرخة إلى كل المعمورة.. شمال غزة يموت جوعًا

صرخة إلى كل المعمورة.. شمال غزة يموت جوعًا

غزة -المركز الفلسطيني للإعلامبينما يحتفل المسلمون في أصقاع المعمورة بعيد الأضحى المبارك، يئن سكان شمال قطاع غزة تحت وطأة المجاعة المستمرة، في حين...

يونيسيف: غزة تشهد حربا على الأطفال

يونيسيف: غزة تشهد حربا على الأطفال

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام قال المتحدث باسم منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) جيمس إلدر إن القتل والدمار الذي يمارسه الجيش الإسرائيلي في...