السبت 13/أبريل/2024

هذا ما فعله جنود الاحتلال بأهالي عزون شرق قلقيلية

هذا ما فعله جنود الاحتلال بأهالي عزون شرق قلقيلية

نفذت قوات الاحتلال حملة تنكيل جماعي طالت منازل عشرات المواطنين، الليلة الماضية وفجر اليوم الخميس، في بلدة  عزون شرق مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا إن الحملة التي شارك بها أعداد كبيرة من جنود الاحتلال شرعت بعمليات دهم طالت عشرات المنازل في القرية؛ حيث دهم الاحتلال أكثر من 32 منزلا في البلدة وفتشها بشكل استفزازي.

وأشارت إلى أن الجنود وزعوا منشورات في البلدة تهدد الأهالي بالعقاب الشديد وبمضاعفة الإجراءات العقابية التي شرع بها منذ أيام في حال استمر شبان البلدة برشق مركبات الجنود والمستوطنين بالحجارة والزجاجات الحارقة.

وذكر مراسلنا أن حملة التنكيل تسببت بحالة ذعر شديد بين الأهالي وأطفالهم.

يذكر أن قوات الاحتلال تفرض منذ أسبوع حصارا على البلدة يتمثل في الإغلاق المستمر لمداخلها الثلاثة، ومنع حركة الخروج منها لفترات طويلة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات