السبت 22/يونيو/2024

أحكام صهيونية قاسية بحق شبان وشابات بالضفة

أحكام صهيونية قاسية بحق شبان وشابات بالضفة

قضت محاكم الاحتلال على الأسير محمد يوسف أحمد الرفاعية من الخليل، بالسجن الفعلي لمدة 26 عامًا، وكذلك على الأسير عطاء أبو رموز بالسجن الفعلي 11 عامًا وعامين مع وقف التنفيذ، كما حكمت على الأسيرة أنسام شواهنة بالسجن الفعلي لمدة 5 سنوات وسنتين مع وقف التنفيذ.

وقالت المحامية أحلام حداد محامية الأسير الرفاعية إن محكمة عوفر العسكرية الصهيونية حكمت عليه بالسجن الفعلي لمدة 26 سنة، إضافة إلى الحبس مع وقف التنفيذ لمدة ثلاث سنوات لخمس سنين وغرامة مالية مقدارها عشرة آلاف شاقل، ومبلغ 170 ألف شاقل تعويضًا للمستوطنين الأربعة الذين أصيبوا من عملية الدهس التي نفَّذها الأسير محمد الرفاعية على دوار مستوطنة عصيون يوم (14-5-2015). وهي أول عملية دهس ينفذها فلسطيني في الأراضي المحتلة خلال هبة الأقصى.

كما حكمت نفس المحكمة على الأسير عطاء سعيد أبو رموز من الخليل بالسجن الفعلي 11 عامًا، وعامين مع وقف التنفيذ وذلك بتهمة مساعدة قناصي الخليل ناصر وأكرم بدوي أبو اسنينه اللذين حكما بالمؤبد الأسبوع الماضي. علمًا أن الأسير أبو رموز له ثلاثة أشقاء في سجون الاحتلال.

وفي سياق متصل قضت محكمة سالم صهيونية مساء الاثنين (20-11) على الطالبة أنسام عبد الناصر شواهنة بالسجن الفعلي لمدة خمس سنوات وسنتين مع وقف التنفيذ يسري مفعولها لمدة خمس سنوات.

وأفاد والدها عبد الناصر شواهنة لمراسل “المركز الفلسطيني للإعلام” أن الاحتلال عقد لأنسام أكثر من 26 جلسة محاكمة خلال الـ 20 شهرًا الماضية، كان آخرها جلسة النطق بالحكم؛ حيث كانت تُنقل من سجن الدامون إلى هشارون أو إلى مركز التوقيف كيشون، ومن ثم تُعاد إلى الدامون خلال كل جلسة محاكمة.

وقال والدها إن المحكمة طلبت لها حكمًا بالسجن لـ 10 سنوات استطاع المحامي إيصالها إلى خمسة.

من جانه، ذكر مركز أسرى فلسطين للدراسات أن محكمة سالم العسكرية أصدرت مساء الاثنين حكمًا بالسجن الفعلي لمدة 5 سنوات بحق الطالبة الجامعية الأسيرة “أنسام عبد الناصر شواهنة” (20 عامًا) من قرية “إماتين” بمدينة قلقيلية، وذلك بعد مرور 20 شهرًا على اعتقالها.

وأوضح “أسرى فلسطين” أن قوات الاحتلال كانت اعتقلت الأسيرة “شواهنة” بتاريخ (9-3-2016)، قرب مستوطنة كدوميم، المقامة على أراضي المواطنين شرقي مدينة قلقيلية، وذلك خلال عودتها من مدينة نابلس؛ حيث تدرس في جامعة النجاح الوطنية، واتهمها بمحاولة تنفيذ عملية طعن ضد مستوطن، ونقلها إلى التحقيق الذى استمر أسبوعين، ثم إلى سجن هشارون ثم إلى الدامون.

وأشار المركز إلى أن محاكم الاحتلال أجلت محاكمة الأسيرة “شواهنة” ما يزيد عن 25 مرة؛ حيث أمضت حتى الآن 20 شهرًا دون محاكمة، بينما أصدرت اليوم محكمة سالم بحقها حكمًا بالسجن الفعلي لمدة 5 سنوات وعامين مع وقف التنفيذ، وذلك بعد أن وجهت لها النيابة العسكرية للاحتلال تهمة الشروع في القتل العمد، وكذلك الانتماء لتنظيم معادٍ.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات