السبت 13/أبريل/2024

الأسرى المقطوعة رواتبهم يواصلون الإضراب لليوم الثالث توالياً

الأسرى المقطوعة رواتبهم يواصلون الإضراب لليوم الثالث توالياً

يواصل الأسرى المحررون المقطوعة رواتبهم إضرابهم المفتوح عن الطعام لليوم الثالث على التوالي في خيمة اعتصامهم على دوار ياسر عرفات وسط مدينة رام الله، مطالبين بإعادة رواتبهم المقطوعة من السلطة الفلسطينية.
 
وقد زار المعتصمين منذ صباح اليوم وفد من نادي الأسير بأريحا برئاسة ناصر شلمن للتعبير عن تضامنهم مع قضيتهم، كما التقَوا بوفدٍ من الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان (ديوان المظالم) للتشاور معهم حول بعض الخطوات القانونية التي يمكن اتخاذها في الأيام القليلة المقبلة.
 
وتلقى قضية المحررين المقطوعة رواتبهم تضامناً شعبياً وفصائلياً من شرائح الشعب الفلسطيني كافة، حيث تتوافد على خيمة اعتصامهم العديد من الجهات الحقوقية والإنسانية، فضلاً عن وسائل الإعلام والشخصيات الوطنية، في ظل تعنت السلطة البت في قضيتهم أو السماع لمطالبهم بعودة رواتبهم.
 
ويتواصل اعتصام المحررين المقطوعة رواتبهم وعائلاتهم على دوار ياسر عرفات وسط رام الله لليوم الـ44 توالياً، حيث طرقوا أبواب جميع المؤسسات الحقوقية والإنسانية للمطالبة بإعادة رواتبهم التي قطعتها السلطة قبل حوالي شهرين.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات