السبت 13/أبريل/2024

منتدى الإعلاميين: إصابة واعتقال 30 صحفيًّا منذ أحداث الأقصى

منتدى الإعلاميين: إصابة واعتقال 30 صحفيًّا منذ أحداث الأقصى

استنكر منتدى الإعلاميين الفلسطينيين، بشدة إقدام قوات الاحتلال “الإسرائيلي”، على اقتحام مقرات إعلامية في الضفة الغربية المحتلة فجر اليوم السبت، مشيرا إلى تعرض 30 صحفيا للإصابة والاستهداف منذ أحداث الأقصى.

وقال المنتدى في بيانٍ اليوم السبت، تلقى “المركز الفلسطيني للإعلام“، نسخة عنه،: إن قوات الاحتلال اقتحمت مكتب قناة القدس الفضائية، ومقر شركة “بال ميديا” في رام الله بالضفة الغربية، التي تقدم خدماتها الإنتاجية لقنوات الميادين وروسيا اليوم والمنار الفضائية، وعبثت في محتوياتها وصادرت “هاردسكات” (حاويات تخزين) وسحبت مواد إعلامية عن الأجهزة بزعم أنها تعمل لصالح جهات غير مشروعة.

ووفق المنتدى؛ هذه المرة الثانية التي يداهم فيها الاحتلال مقر قناة القدس الفضائية بعد أن داهم مقرها بالخليل في 13 من الشهر الجاري، وخلال ذلك، ألصق أوامر بالتحريض على القناة ومكتب رام سات الذي يقدم خدماته الإنتاجية لقناة الأقصى الفضائية.

وأدان منتدى الإعلاميين إمعان الاحتلال في استهداف الصحفيين خلال أحداث المسجد الأقصى (منذ 14 يوليو/تموز الجاري)، مؤكدًا تعرض نحو 30 صحفيا للاعتقال والإصابة والقمع، مشيرا إلى استهداف الاحتلال 5 من صحفيي قناة القدس، وهم: ريناد شرباتي، ومحمد أبو يوسف جبارين، وفاطمة بكري، وصفوان عمرو، ورهام أبو هدوان.

وأشار إلى اعتقال الاحتلال مراسل قناة الأقصى مصطفى الخواجا، فجر الجمعة عدة ساعات بعد اقتحام منزله في قرية نعلين غرب رام الله والعبث داخله ومصادرة مبالغ مالية.

وشدد المنتدى على أن صوت الصحفي ورسالته، ونقله لحقيقة وواقع حياة الفلسطينيين ومعاناتهم بسبب الاحتلال، سيبقى حراً مهما مارس هذا الاحتلال من اعتداءات ظناً منه أن بذلك قادر على إسكات هذا الصوت الحر.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات