الثلاثاء 28/مايو/2024

الاحتلال يصادر مركبة والد الشهيد الزعاقيق ويشن حملة اعتقالات بالخليل

الاحتلال يصادر مركبة والد الشهيد الزعاقيق ويشن حملة اعتقالات بالخليل

صادرت قوات الاحتلال فجر اليوم الأحد (16-7) سيارة المواطن عرفات الزعاقيق، والد الشهيد عمر الزعاقيق الذي نفذ عملية دهس وأصاب خمسة جنود صهاينة في الخامس من كانون أول عام 2015، على مدخل بلدة بيت أمر شمال مدينة الخليل.

وقال محمد عياد عوض الناطق باسم اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان لمراسلنا إن قوة صهيونية حاصرت الحي الذي يقطنه الزعاقيق، وطالبته بتسليم أموال ادعى الاحتلال أنه استلمها من فصائل فلسطينية، وبعد تفتيش البيت لم يعثر الاحتلال على المبالغ التي ادعى وجودها بحوزة والد الشهيد، إلا أنه صادر سيارته الخاصة من نوع كيا ثمنها 70 ألف شيقل، وشحنها إلى مركز توقيف عتصيون شمال البلدة.

وقال عوض إن الشبان الفلسطينيين اشتبكوا بالحجارة مع قوات الاحتلال، ودارت مواجهات أثناء مصادرة السيارة استخدم الاحتلال فيها الغاز المسيل للدموع والرصاص الحي والمطاط.

وفي السياق ذاته، اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم الأحد عدة مناطق في محافظة الخليل، وقامت بعمليات تفتيش واستدعاءات لمخابراتها وبعض الاعتقالات.

وأفاد مراسلنا أن قوات الاحتلال اقتحمت منطقة نمرة في الخليل واعتقلت الشاب محمد خليل غيث (24 عاما) وفتشت منزله، وعبثت بمحتوياته، ونقلته لجهة غير معلومة، كما داهمت قوات الاحتلال حارة السلايمة واعتقلت شابا آخر لم تعرف هويته بعد.

كما داهم جنود الاحتلال منزل المواطن جاسم فؤاد محمد أبو عياش بمنطقة عصيدة وفتشوا جميع مرافق منزله والأراضي المجاورة للمنزل لم يتم العثور على شي ،وأوقف جنود الاحتلال سيارة إسعاف تابعة للهلال الأحمر الفلسطيني عندما كانت تنقل طفل للمشفى ولم يتم السماح لهم بالمرور إلا بعد تفتيشها، وقبل انسحاب قوات الاحتلال من البلدة وقعت مواجهات مع الشبان الذين ألقوا الحجارة باتجاه جنود الاحتلال الذين أطلقوا قنابل الغاز أدت إلى إصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق، وعولجوا ميدانيا.

على صعيد آخر اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني حي اغنيم بمدينة دورا غربي الخليل وفتشت عددا من المنازل بالقرب من ديوان آل العمايرة واعتقلت شابين لم تعرف هويتهما بعد.

كما اقتحمت قوات الاحتلال مخيم العروب شمال الخليل وأجرت تفتيشات واقتحامات لمنازل تحت وطأة إلقاء العديد من قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت باتجاه الشبان الذين تصدوا لعملية الاقتحام، ولم تسجل أية اعتقالات.

وفي محيط مستوطنة كريات اربع شرقي الخليل استنفرت قوات الاحتلال واستدعت العديد من السيارات العسكرية وسيارات المخابرات وأجرت، تفتيشات داخل المستوطنة بحثا عن متسللين إلى داخلها بعد اكتشاف حراس المستوطنة ثغرة كبيرة مفتوحة في سياج المستوطنة.

وفي مخيم الدهيشة قرب بيت لحم (جنوب القدس المحتلة)، اندلعت مواجهات بين شبان فلسطينيين وجنود الاحتلال الذين أطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي صوب أهالي المخيم ومنازلهم.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات