الأحد 21/أبريل/2024

أيمن دراغمة: السلطة قطعت رواتب 37 نائباً في الضفة

أيمن دراغمة: السلطة قطعت رواتب 37 نائباً في الضفة

قطعت سلطة رام الله رواتب 37 نائباً من نواب كتلة التغيير والإصلاح في الضفة الغربية لشهر حزيران (يونيو)، بشكل رسمي، فيما رفضت وزارة المالية  إعطاء أي مبرر لهذه الخطوة.

وقال النائب الدكتور أيمن دراغمة لمراسل “المركز لفلسطيني للإعلام”: “تفاجأنا اليوم بعد توجهنا للبنك أن رواتبنا لم تصرف لنا كالمعتاد، من مستحقات شهر حزيران يونيو، وشمل ذلك 37 نائباً من نواب كتلة التغيير والإصلاح في الضفة الغربية”.

وأضاف دراغمة: “تواصلنا مع وزارة المالية لاستيضاح الأمر لكن الوزارة رفضت الحديث أو التعليق على الموضوع، لكونهم غير مخولين الحديث به كما قالوا”.

وتابع: “إن الراتب لشهر أيار (مايو) تأخر أيضا لأسبوع كامل، ولدى مراجعتنا وبعد الضغوط تم صرفه لنا، لكن السلفة التي تصرف من الراتب قبيل العيد، لم تصرف لنا كالمعتاد، لنفاجأ اليوم بقطع الراتب لهذا العدد من النواب، وبعضهم نواب أسرى في سجون الاحتلال”.

ورفض دراغمة الحديث عن أية إجراءات قادمة كخطوة للنواب رداً على هذا القرار وقال: نحن الآن نتشاور بالخطوات اللازمة، ونحن في تواصل دائم مع المسؤولين ونسعى لحلحلة الإشكال إن استطعنا”.

وأكد دراغمة  أن راتب عضو المجلس التشريعي حق طبيعي وفق القانون، ولا تملك أي جهة وقف هذا الراتب مهما كانت، وسنتابع كل الإجراءات لوقف انتهاك حقوق النواب وانتهاك القانون.

يجدر ذكره أن السلطة قطعت رواتب كل نواب كتلة التغيير والإصلاح في غزة منذ عام 2007. 

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات