السبت 13/أبريل/2024

ناشطون يتضامنون مع الأسرى المحررين المقطوعة رواتبهم

ناشطون يتضامنون مع الأسرى المحررين المقطوعة رواتبهم

تضامن عشرات الناشطين الشباب، مساء اليوم الأربعاء، مع الأسرى المحررين المقطوعة رواتبهم، في اليوم الرابع لاعتصامهم المفتوح أمام مقر رئاسة الوزراء في رام الله.

ويواصل عددٌ من الأسرى المحررين وذووهم الاعتصام أمام مقر رئاسة الوزراء بمدينة رام الله، احتجاجًا على قطع السلطة الفلسطينية رواتبهم، ودون إبداء أي أسباب تذكر.


null

ويرفع المحررون المعتصمون شعارات “مستمرون حتى عودة حقنا”، ودعوات للعدول عن قرار قطع رواتبهم والتي طالت نحو 277 منهم، مؤكدين أن سبب قطع رواتبهم “أمر سياسي”.

يذكر أن رئيس الحكومة “الإسرائيلية” بنيامين نتنياهو، والعديد من وزراء حكومته صرحوا أكثر من مرة، بأنه يتوجب وقف رواتب الأسرى والشهداء، داعين السلطة الفلسطينية للتوقف عن دفع هذه الرواتب.

وكان البرلمان “الإسرائيلي”، قد صادق الأسبوع الماضي، بالقراءة الأولى، على مشروع قانون اقتطاع الأموال المخصصة لعائلات الشهداء والأسرى الفلسطينيين من المستحقات الضريبية للسلطة.


null

null

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات