الأربعاء 24/أبريل/2024

بركة: الموقف الفلسطيني في لبنان موحد

بركة: الموقف الفلسطيني في لبنان موحد

أكد ممثل حركة “حماس” في لبنان، علي بركة، وحدة الموقف الفلسطيني في لبنان، والتزام جميع الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية بالبيان الذي صدر أمس حول الوضع في مخيم عين الحلوة.

وقال بركة في بيانٍ اليوم الاثنين، نشره عبر صفحته على “فيسبوك”: “الموقف الفلسطيني موحد في لبنان، وجميع الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية ملتزمة بالبيان الذي صدر أمس حول الوضع في مخيم عين الحلوة”.

وأضاف “لم يحصل أي خلاف داخل اجتماع القيادة السياسية الموحدة الذي انعقد في مدينة صيدا أمس الأحد، ولم ينسحب أحد كما ذكرت بعض المواقع الإخبارية”، داعيا وسائل الإعلام لتوخّي الدقة والموضوعية، وعدم نشر التصريحات إلا من مصادرها الرسمية.

وتتواصل في مخيم عين الحلوة جنوب لبنان، لليوم الرابع على التوالي، الاشتباكات المتقطعة، التي أدت لمقتل 8 أشخاص وإصابة 40 آخرين، وفقا لمصادر طبية وميدانية.

وتدور الاشتباكات على خلفية اعتراض مجموعة مسلحة يقودها بلال بدر، على انتشار قوة أمنية فلسطينية في المخيم الواقع بمدينة صيدا، وأشار مراسل “فرانس برس” إلى اشتباكات ورشقات نارية متقطعة منذ صباح اليوم الاثنين، بعد ليلة شهدت معارك عنيفة.

وكانت الفصائل الفلسطينية اتهمت مجموعة بدر بالمبادرة إلى إطلاق النار على القوة المشتركة، المخولة بالإشراف على أمن المخيم وملاحقة المطلوبين، فيما توحد موقف الفصائل على ضرورة إنهاء تواجد المجموعة المسلحة في المخيم.

وارتفعت حصيلة القتلى منذ بدء الاشتباكات مساء الجمعة إلى 8 بينهم 5 مدنيين، إضافة إلى إصابة 40 شخصا آخرين على الأقل، بينهم 3 حالات حرجة وطفل في الرابعة من عمره.

وشهد المخيم سابقا عمليات اغتيال وتصفية حسابات بين مجموعات متنافسة على السلطة أو لخلافات سياسية، إضافة إلى مواجهات مسلحة بين الفصائل.

ويعيش في مخيم عين الحلوة أكثر من 54 ألف لاجئ فلسطيني مسجل لدى الأمم المتحدة، من أصل 450 ألفا في لبنان، انضم لهم خلال الأعوام الماضية آلاف الفلسطينيين الفارّين من أعمال العنف في سوريا.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات