الثلاثاء 28/مايو/2024

الشيخ صبري يندّد بالتغوّل الاستيطاني بالأراضي الفلسطينية

الشيخ صبري يندّد بالتغوّل الاستيطاني بالأراضي الفلسطينية

ندّد الشيخ عكرمة صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا بالتغول الاستيطاني الصهيوني منذ انتخاب الرئيس الأمريكي الجديد.

وقال الشيخ صبري لـ”المركز الفلسطيني للإعلام” لوحظ في الفترة الأخيرة أن الاستيطان قد زاد بشكل واضح وفاضح، مشيرًا إلى أن هذا مؤشر على أن سلطات الاحتلال تستمد دعمًا غير مباشر من السياسة الأمريكية، مستشهدًا بأن الرئيس الأمريكي الجديد قد استضاف رؤساء مجالس المستوطنين، وقد اشتركوا في حفل تنصيبه.

وأشار إلى ما قام به الرئيس الجديد بأن تبرع لإحدى المستوطنات، “وبالتالي فإن ما يقال عن حل الدولتين قد تبخر؛ لأن انتشار السرطان الاستيطاني يحول دون إقامة دولة فلسطينية”، داعيًا السلطة الفلسطينية إلى أن تعيد النظر في الاتفاقات التي أبرمت سابقًا مع الجانب الصهيوني.

وأضاف الشيخ صبري أن هناك مؤشرات على تراجع الرئيس الأمريكي عن قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس لوجود ضجة كبيرة ضد هذا النقل سواء في فلسطين أو من خارج فلسطين.

وأوضح أن “تأجيل هذا الموضوع من الإدارة الأمريكية فيه دلالة على التراجع، وأتوقع أن موقف الرئيس الأمريكي الجديد لا يختلف عن الرؤساء السابقين الذين وعدوا، ولكن لم ينفذوا”.

وندد بسياسة هدم المنازل داخل أراضي الـ 48، وقال إن هدم المنازل داخل أراضي الـ 48 هي سياسة تهجيرية لأن فلسطينيي الداخل يتنامون ويقوون ويزدادون، فتحاول السلطات المحتلة أن تحد من قوتهم في الداخل المحتل.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات