الجمعة 12/يوليو/2024

الأمم المتحدة تعتزم تقديم مساعدات لـ13 مليون يمني في 2016

الأمم المتحدة تعتزم تقديم مساعدات لـ13 مليون يمني في 2016

قال مسؤول في الأمم المتحدة، الخميس، إن المنظمة الدولية تعتزم تقديم مساعدات منقِذة للحياة لأكثر من 13 مليون مواطن يمني خلال 2016.

وأوضح جيمي ماكغولدريك، منسق مكتب الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في اليمن، في تصريحات لصحفيين، في صنعاء أن منظمته “تستهدف 13.6 مليونًا من اليمنيين بمساعدات منقذة للحياة خلال هذا العام 2016”.

وأضاف: “الأمم المتحدة ستواصل خلال الفترة المقبلة مساعداتها الإنسانية في اليمن”، محذراً من أن العديد من اليمنيين “يعانون أوضاعاً إنسانية ومعيشية صعبة”؛ جراء الصراع الدائر في البلاد منذ الربع الأخير من العام 2014.

ولم يقدم المسؤول الأممي تفاصيل أخرى تتضمن طبيعة المساعدات التي سيتم تقديمها لليمنيين، وطريقة إيصالها.

وفي مارس /آذار الماضي، أفاد ماكغولدريك بأن أكثر من 20 مليون شخص في اليمن؛ أي نحو 75 من إجمالي عدد السكان البالغ نحو 27 مليون نسمة، يحتاجون شكلًا من أشكال المساعدات الإنسانية.

وسبق أن أطلق المسؤول الأممي ذاته نداءً إنسانيًّا طالب فيه بتوفير مليار و800 مليون دولار؛ لتمويل العمليات الإغاثية لمنظمته في اليمن خلال العام الحالي.

والأحد الماضي، حذّر وزير الإدارة المحلية في اليمن عبد الرقيب فتح الأسودي، من أن شعب بلاده يتعرض لكارثة إنسانية؛ بسبب الحرب الجارية حاليا في البلاد.

وقال الأسودي خلال مؤتمر صحفي عقده في مدينة عدن، العاصمة اليمنية المؤقتة، جنوبي البلاد، إن ما يقرب من 14 مليون يمني “بحاجة ماسّة للإغاثة والرعاية الصحية العاجلة”، وأن ثلاثة ملايين ونصفًا آخرين “يعانون من سوء التغذية”، فضلاً عن وجود قرابة ثلاثة ملايين نازح.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات