الأربعاء 24/يوليو/2024

احتجاجات بمخيم عسكر بعد مقتل مواطن برصاص مسلحين

احتجاجات بمخيم عسكر بعد مقتل مواطن برصاص مسلحين

شهد مخيم عسكر شرق مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، اليوم الثلاثاء (8-3)، احتجاجات واسعة وإغلاقاً للطرق؛ بعد مقتل أحد سكان المخيم على يد مسلحين.

وأفاد مراسل “المركز الفلسطيني للإعلام” أن عشرات الشبان الغاضبين أغلقوا الشارع الرئيس ودوار العودة وشارع عمان بالإطارات المشتعلة وحاويات النفايات، ما تسبب بعرقلة حركة المرور.

وكان المواطن يحيى زكريا سلمان (45 عاما)، قد قتل صباح اليوم إثر تعرضه لإطلاق النار على يد مسلحين.

وأوضح مراسلنا أن إغلاق الشوارع جاء احتجاجاً على تقاعس الأجهزة الأمنية عن ملاحقة المسلحين الخارجين عن القانون، وللمطالبة بالقبض على قتلة المواطن سلمان.

من جانبها، وزعت حركة فتح في مخيم عسكر بيانا دعت فيه إلى المشاركة في وقفة احتجاجية بعد صلاة المغرب أمام صرح الشهداء، لتوجيه رسالة لرئيس السلطة محمود عباس تطالبه بتشكيل لجنة تحقيق بمقتل المواطن سلمان.

وحمّل البيان أجهزة السلطة المسؤولية عما حدث؛ بسبب عدم تطبيق القانون على الجميع، وتدخّل بعض الشخصيات السياسية لمصلحة العابثين بأمن المواطنين.

وأضاف البيان: “لن نقبل أن تكون السلطة موجودة فقط لمعاقبة المساكين وبمواضيع بسيطة، ولا تتدخل أو تقف جانبا عندما تكون المشكلة مرتبطة ببعض المتنفذين”.

واتهم البيان ثلاثة أشخاص أورد أسماءهم، بالوقوف وراء مقتل المواطن سلمان.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات